صلاح أبو سيف

صلاح أبو سيف مخرج مصري كبير يعد رائد الواقعية في السينما المصريةوالواقعية عند صلاح أبو سيف تعني أن ترى الواقع وأن تنفذ ببصرك وبصيرتك في أعماقه وأن تدرك وتعي جذور الظاهرة، لا أن تكتفي برصد ملامحها فقط ,وهذا بالضبط ما جسده في أفلامه.
وُلد صلاح أبو سيف في يوم 10 مايو/ايار عام 1915 م في محافظة بنى سويف مركز الواسطى قرية الحومة.
توفي والده باكرا فعاش أبو سيف يتيما مع والدته التي قامت علي تربيته بنحو صارم بعد الانتهاء من الدراسة الابتدائية التحق أبو سيف بمدرسة التجارة المتوسطة ، كذلك عمل أبو سيف في شركة النسيج بمدينة المحلة الكبرى وفي نفس الوقت اشتغل بالصحافة الفنية ثم إنكب على دراسة فروع السينما المختلفة والعلوم المتعلقة بها مثل الموسيقى وعلم النفس والمنطق .عمل أبو سيف لمدة ثلاث سنوات في المحلة من 1933 إلي 1936 و كانت فترة تحصيل مهمة في حياته و قام بهذه الفترة بإخراج بعض المسرحيات لفريق مكون من هواة العاملين بالشركة ، و أتيحت له فرصة الالتقاء بالمخرج « نيازي مصطفى « الذي ذهب للمحلة ليحقق فيلمًا تسجيلياً عن الشركة ، و دهش نيازي مصطفى من ثقافة أبو سيف و درايته بأصول الفن السينمائي و وعده بأن يعمل علي نقله إلى استوديو مصر .
بدأ أبو سيف العمل بالمونتاج في ستوديو مصر، ومن ثمَّ أصبح رئيساً لقسم المونتاج بالأستوديو لمدة عشر سنوات حيث تتلمذ على يده الكثيرون في فن الـ مونتاج كذلك ألتقي باستوديو مصر بزوجته فيما بعد « رفيقة أبو جبل « و كذلك بـ» كمال سليم « مخرج فيلم العزيمة .
وقد أخرج للسينما العراقية فيلم القادسية عام 1982 م والذي اشترك فيه العديد من الفنانين العرب من شتى اقطار الوطن العربي من العراق ومصر والكويت وسوريا والمغرب وغيرها من الفنانين العرب هم سعاد حسني وعزت العلايلي وشذى سالم وليلى طاهر ومحمد حسن الجندي وهالة شوكت وكنعان وصفي وسعدية الزيدي وطعمة التميمي وقاسم محمد وقائد النعماني وسعدي يونس وبدري حسون فريد و جبار كاظم وهاني هاني وقاسم الملاك وغازي الكناني وفوزية عارف وبهجت الجبوري وكامل الكيسي وضياء محمد ونزار السامراني وكنعان عز الدين ويعقوب أبو غزالة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة