“الدفاع”: الإعلان عن قانون التجنيد الإلزامي في هذا الوقت مقصود

بغداد ـ الصباح الجديد:
أكدت وزارة الدفاع، أمس الاثنين ، ان ” الإعلان عن قانون التجنيد الالزامي في الوقت الراهن مقصود ولم يكن اعتباطاً”.
وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع نصير نوري لوكالة كل العراق “أين” ان ” مجلس الدفاع صوت بالأجماع على قانون التجنيد الالزامي، وان عرضه والإعلان عنه في الوقت الراهن مقصود ولم يكن اعتباطاً ، بسبب ما يواجهه العراق من تهديدات إرهابية “، مؤكداً ان ” الوزارة تتوقع ان يتم الاعتراض على القانون وانها هيأت جميع المبررات الوطنية الداعمة للمشروع”.
وأشار النوري الى ان ” الوزارة هي المعنية في ملء الفراغ الدستوري حول قانون خدمة العلم “،مؤكداً ان ” قرار حل الجيش العراقي القى بظلال سلبية على البلاد ، وان القرار المكافئ لحل الجيش العراقي هو إعادة الخدمة الإلزامية وقانون (خدمة العلم)، لما يعالجه من إعادة التوازن الوطني والقضاء على الانقسامات الطائفية ويعجل من البناء المجتمعي”.
وتابع ان ” القانون يؤهل الشباب وله مغزى اقتصادي من خلال امتصاصه لزخم البطالة ، ويعمل على زيادة التأهيـل المؤسساتـي من خلال توفير ملاكـات بشريـة مؤهلـة للدفاع عن العـراق علاوة على توفيـر الملاكات الاحتياطية التي سوف تنظـم الـى الجيـش العراقي مما ستسهم في بنـاء الجيـش النوعـي المحترم المدرب”.
وأعلنـت وزارة الدفاع عن ارسال قانـون (خدمة العلـم) الى مجلس شورى الدولة بعـد مناقشته وتشكيـل لجنة خاصـة بـه برئاسة وزيـر الدفـاع خالد العبيدي لغرض إضافة او رفع الملاحظات الخاصة به.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة