قائد إيراني: صواريخنا المتوسطة قادرة على ضرب إسرائيل

بغداد ـ الصباح الجديد:
أعلن قائد وحدة بطاريات الصواريخ في الحرس الثوري الإيراني الجنرال أمير علي حاجي، أمس الأربعاء، أن صواريخ إيران المتوسطة المدى مصممة لتكون قادرة على ضرب إسرائيل.
وقال حاجي في تصريحات أوردتها وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء، واطلعت عليها “الصباح الجديد” إن “السبب وراء وضع تصميم لصواريخنا بمدى 2000 كيلومتر هو أن تكون قادرة على ضرب عدونا النظام الصهيوني من على مسافة آمنة”.
وتأتي هذه التصريحات عقب إجراء الحرس الثوري والقوات الجوية تجربة صاروخية أطلق عليها اسم “قوة الولي” في إشارة إلى أعلى سلطة دينية في البلاد، وهي تجربة قالت طهران أنها تهدف لإظهار قدرات الردع الإيرانية.
فضلا عن قدرة الجمهورية الإسلامية على “مواجهة أي تهديد ضد الثورة الإسلامية، وضد الدولة وسيادتها”.
وأعلنت الولايات المتحدة، إنها تدرس رداً على إعلان إيران عن تجربة جديدة لإطلاق صواريخ باليستية، في حين يقول الإيرانيون إن التجربة أجريت للتأكيد على قدرتهم على مواجهة أي تهديد.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة