أهداف ميسي تكتب له تأريخاً جديداً في الليجا

روديجير خارج قائمة روما بدوري الأبطال
العواصم ـ وكالات:
يواصل نجم نادي برشلونة الإسباني، الأرجنتيني ليونيل ميسي دخول التاريخ من جميع الأبواب في جميع المسابقات وخاصة مسابقة الليجا الإسبانية.
النجم الأرجنتيني ميسي سجل هدفين في فوز فريقه أمام إيبار برباعية نظيفة أوصلته إلى الهدف رقم 21 له هذا الموسم في الليجا.. وأصبح ميسي أول لاعب في تاريخ الليجا يسجل 21 هدفًا أو أكثر في 8 مواسم متتالية في الليجا، على الرغم من غيابه لشهرين عن الفريق هذا الموسم.
ويذكر أن ميسي هو الهداف التاريخي للدوري الإسباني بـ307 هدف سجلها مع برشلونة في 337 مباراة لعبها مع الفريق في الليجا.. واستطاع برشلونة ان يعزز صدارته لليجا الإسباني ويقترب أكثر من حسم اللقب ورفع رصيده إلى 72 نقطة.
وأشاد لويس إنريكي، مدرب نادي برشلونة متصدر ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم، بمستوى الفريق الذي أظهره في زيارته لملعب إيبار عشية اليوم الأحد.
وبعد الرباعية التي انتصر بها فريقه على إيبار مثبتاً أقدامه في صدارة الترتيب خرج إنريكي في حديثٍ لوسائل الإعلام.
المدرب الإسباني استهلَّ تصريحه بالقول: قدمنا مباراة على مستوىً عالٍ جداً، الفريق قدم كل شيء ممكن وكل ما طُلب منه أعتقد أنَّهم قاموا بعمل مذهل.. وحول مشاركة منير الحدادي وتسجيله هدف الليلة قال: «ليس من السهل ألا تخوض مباريات كثيرة مع الفريق وتكون حاضراً بهذه الصورة عندما تُشارك».
وأضاف بقوله « قام الحدادي حرفياً بما طلبته منه وما تطلبته المباراة وفضلاً عن ذلك سجل هدفاً، كان رائعاً.. أمَّا عن مستقبل المسابقة الإسبانية قال: «لا أحد يمكن له التنبؤ بكيف سيكون مستوى الفريق في الجولات المقبلة، هُناك 30 نقطة فوق أرضية الملعب وكل شيء ممكن».
الى ذلك، فاز أثلتيك بلباو على مضيفه سبورتنج خيخون بهدفين نظيفين في الجولة الـ28 من الدوري الإسباني لكرة القدم على ملعب المولينون.
حمل هدفي أثلتيك بلباو توقيع كل من بينيات اتشبيريا (ق27) وأوسكار دي ماركوس (59).. وجاء الهدف الأول من ركلة حرة وضعها بينيات من زاوية صعبة للغاية، فيما أن الثاني جاء بعد تمريرة من أريتز أدوريز لدي ماركوس الذي سدد صاروخاً لا يصد ليعانق الشباك.. ولعب أثلتيك منقوصا بداية من (ق76) عقب طرد لاعبه ايمريك لابورت عقب حصوله على بطاقة صفراء ثانية غير مستحقة.
وبهذا الفوز ارتفع رصيد النادي الباسكي في الليجا إلى 44 نقطة في المركز السادس، في حين تجمد خيخون عند 24 نقطة في المركز قبل الأخير بعد تلقيه خسارته الثالثة على التوالي.
كما سقط ريال سوسييداد، في فخ التعادل بهدف لمثله مع ضيفه ليفانتي متذيل الترتيب، في الجولة 28 من الدوري الإسباني لكرة القدم.. وكان أصحاب الأرض تقدموا على ملعب أنويتا (14) عبر دييجو رييس، ولكن ليفانتي أدرك التعادل (24) عبر ديفيرسون أكوستا.
وتعد هذه ثالث مباراة على التوالي للفريق الباسكي يفشل خلالها في تحقيق الفوز، حيث ارتفع رصيده الى 35 نقطة في المركز التاسع الذي قد يخسره على ضوء نتيجة مواجهة العاشر فالنسيا وأتلتيكو مدريد الليلة.. من جانبه أصبح رصيد ليفانتي 21 نقطة، إذ ما يزال في قاع الجدول.
من جانب اخر، أعلن المدير الفني لنادي روما الإيطالي، لوشيانو سباليتي، عن القائمة التي ستغادر روما لمواجهة ريال مدريد مساء اليوم في إياب دوري أبطال أوروبا في البرنابيو.. شهدت القائمة غياب ظهير أيمن الفريق الشاب، السراليوني أنطونيو روديجير، عن الفريق بسبب آلام يعاني منها اللاعب في الفخذ الأيمن.. كما شهدت القائمة غياب لاعب وسط الفريق دانيلي دي روسي، الذي يغيب عن الفريق منذ 3 أسابيع بداعي الإصابة أيضاً.
وكانت المباراة الأولى والتي أيمت في ملعب الأولمبيكو في العاصمة الإيطالية روما قد انتهت بهدفين نظيفين لصالح ريال مدريد.
وتبدو مهمة نادي روما في الصعود إلى الدور المقبل من المسابقة صعبة، إذ يحتاج أبناء سباليتي للفوز على ريال مدريد بثلاثة أهداف نظيفة أو بأي نتيجة بفارق 3 أهداف وهذا ما يبدو صعبا في البرنابيو.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة