مدونة السلوك البرلماني

اعلن البرلمان يوم 6/3/2016 تشكيل لجنة سلوك النواب وقبل ذلك بيوم اعلن مدونة السلوك البرلماني وكان من اللازم على البرلمان التصويت على تعديل النظام الداخلي لمجلس النواب والذي حدد اللجان البرلمانية الدائمة وذلك بالتصويت على تعديل المادة (70) من النظام الداخلي للبرلمان المنشور في الجريدة الرمسية بالعدد (4032) في 5/2/2006 باضافة لجنة السلوك البرلماني الى اللجان الدائمة المذكورة في هذه المادة طالما ان مهمة هذه اللجنة مهمة دائمة كونها تتعقب وتراقب سلوك اعضاء البرلمان طيلة فترة عملهم البرلماني وطيلة فترة المدة الانتخابية اما بالنسبة للاجراءات التي تتخذ بحق النائب الذي لا يلتزم بالسلوك البرلماني المطلوب والذي ورد في مدونة السلوك التي اعلنها البرلمان كان من اللازم اني يكون مكانها بالقانون رقم (49) لسنة 2007 الذي عدل قانون استبدال اعضاء مجلس النواب رقم (6) لسنة 2006 حيث حدد هذا القانون حالات انتهاء عضوية النائب العديدة كالاستقالة والمرض ومنها حالة اقالة النائب اذا تجاوزت غياباته بدون عذر مشروع لاكثر من ثلث جلسات البرلمان من مجموع الفصل التشريعي الواحد اي مدة الاربعة اشهر التي قررها النظام الداخلي كفصل تشريعي ويكون ذلك بتعديل هذا القانون والتصويت عليه في البرلمان ذلك لان مدونة السلوك الجديدة التي اعلنها البرلمان تتضمن عقوبات بحق النائب في احوال عديدة كالتصريحات والاعلانات والغيابات يؤكد ذلك ان مصطلح (المدونة) الذي اورده البرلمان حديثا ينسجم مع منظمات الـ(NGO) او مع وسائل الاعلام او مع تنظيمات سياسية وحزبية او سواها ولكنه لا يستقيم ابدا وموضع البرلمان الازكى ومكانه الاعلى ذلك ان مصطلح (مدونة) لا يجد له اساسا في التدرج الهرمي في النظام القانوني العراقي الذي يبدأ في الدستور ثم القانون ثم النظام ثم المرسوم والقرار والتعليمات والاوامر ولا يوجد مصطلح (المدونة) في نظامنا القانوني والذي يبدو ان اهل القانون في البرلمان لا يعلمون المشهورات الواضحات والمسلمات البديهيات في النظام القانوني العراقي بحيث جاؤوا بمصطلح شاذ وغريب على النظام القانوني العراقي وهو مصطلح (مدونة) وسلاما على النظام الداخلي لمجلس النواب الملكي العراقي الذي خصص الجزء الاخير منه للعقوبات الانضباطية التي يمكن فرضها بحق النواب عند مخالفتهم قواعد وطقوس وتقاليد العمل البرلماني وكان على البرلمان الالتزام بهذا الاجراء وعدم توزيع مثل هذه المسألة بين قانون ونظام ومدونة .
طارق حرب

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة