الإمارات تستثمر 126 مليار دولار في 2015

الصباح الجديد ـ وكالات:
أكد سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد الاماراتي، أن بلاده بما تتمتع به من عناصر الأمن والأمان والاستقرار السياسي تعد بيئة اقتصادية آمنة وجاذبة بالرغم مما تشهده المنطقة من توترات سياسية واقتصادية، فضلاً عن امتلاك الدولة للبنية التحتية والتشريعية المتطورة، ما عزز من مكانتها وجهة مميزة للاستقطاب الاستثمارات الأجنبية.
وقال المنصوري، إن «الوزارة تستهدف وصول نسبة تدفقات الاستثمار الأجنبي إلى نحو 5% من الناتج المحلي الإجمالي خلال السنوات الخمس المقبلة تحقيقاً لأهداف الأجندة الوطنية لـ (رؤية الإمارات 2021)».
وأفاد بأن حجم الاستثمارات الأجنبية المتراكمة في الدولة ارتفع نهاية العام الماضي إلى 126 مليار دولار مقابل 115 ملياراً نهاية 2014 مدعوماً بصورة رئيسة بالاستثمارات المتزايدة في الصناعات التحويلية والصناعات الثقيلة الأخرى، مثل الألمنيوم والبتروكيماويات، إضافة إلى قطاعات أخرى كالسياحة والطيران.
وأضاف المنصوري، أن «قطاع الطاقة الجديدة والمتجددة من القطاعات المرشحة لتقود تدفق رؤوس الأموال الأجنبية إلى الدولة الفترة المقبلة نتيجة للمشروعات العملاقة التي تعمل الدولة على تنفيذها وتقودها قطاعات الطاقة المتجددة والتجزئة».
وذكر المنصوري أن «دولة الإمارات أدركت مبكراً ضرورة العمل على تنويع اقتصادها بعيداً عن القطاع النفطي في ظل رؤيتها لبناء اقتصاد متنوع ومستدام، لذا فإنها بدأت قبل عدة سنوات بتهيئة بيئة أعمال جاذبة وتنافسية، سواء على مستوى البنية التحتية أو التشريعية أو من خلال دخولها في عدد من اتفاقيات التعاون التجاري، مع الاستفادة من موقعها الجغرافي، ما جعلها ترتبط بأكثر من 220 سوقاً في العالم».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة