رونالدو ينتفض ويقود ريال مدريد لفوزٍ ساحقٍ على سيلتا فيجو

صاروخ ماديرا ينتزع صدارة هدافي الليجا
مدريد ـ وكالات:
قاد البرتغالي كريستيانو رونالدو فريقه ريال مدريد للفوز على ضيفه سيلتا فيجو (7-1)، أمس الأول، على استاد «سانتياجو برنابيو» ضمن منافسات الجولة الـ28 من الدوري الإسباني لكرة القدم.. سجل البرتغالي بيبي هدف ريال مدريد الأول من رأسية بالدقيقة 22، وأضاف كريستيانو رونالدو رباعية «سوبر هاتريك» جاء أولهم من تسديدة صاروخية بعيدة المدى في الدقيقة 50، في حين كان الثاني من تسديدة رائعة من كرة ثابتة في الدقيقة 58، فيما كان الثالث من متابعة لتمريرة إيسكو في الدقيقة 64، وجاء الرابع من رأسية في الدقيقة 76.
وأضاف البديل خيسي الهدف السادس فريقه من مجهود فردي في الدقيقة 77، واختتم الويلزي جاريث بيل سباعية فريقه في الدقيقة 81، في المقابل سجل اياجو أسباس هدف سلتا فيجو الوحيد من مجهود فردي.
ورفع كريستيانو رونالدو رصيده إلى 27 هدفًا، لينتزع صدارة هدافي الليجا من الأوروجوياني لويس سواريز، مهاجم برشلونة، الذي تراجع للمركز الثاني برصيد 25 هدفًا، كما تمكن رونالدو من تخطي رقم الأسطورة تيلمو زارا (251 هدفًا) ليصبح ثاني هدافي الليجا عبر تاريخه برصيد 253 هدفًا خلف ميسي المتصدر (305) هدفًا.
وهي الثلاثية «هاتريك» رقم «36» لكريستيانو رونالدو، ليفك الاشتباك مع غريمه الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي سجل الهاتريك الـ35 في لقاء برشلونة ورايو فاليكانو.
وواصل النادي الملكي انتصاراته بعد فوزه بالجولة السابقة على ليفانتي محققًا انتصاره رقم 18 في الليجا هذا الموسم، في المقابل واصل سيلتا فيجو نزيف النقاط بخسارته أمام ريال مدريد بعد السقوط في فخ التعادل أمام فياريال بالجولة السابقة.
ورفع ريال مدريد رصيده إلى 60 نقطة، ليقلص الفارق مع منافسه أتلتيكو مدريد، صاحب المركز الثاني 61 نقطة، إلى نقطة واحدة، ومع برشلونة المتصدر (69 نقطة) إلى 9 نقاط.
من جانبه تحدث المدير الفني الفرنسي لريال مدريد الاسباني زين الدين زيدان لوسائل الإعلام، بعد نهاية المباراة التي جمعت الفريق مع ضيفه سيلتا فيجو .. كان ريال مدريد انتصر بنتيجة عريضة 7-1، في أمسية سجل فيها رونالدو 4 أهداف فيما سجل بقية الأهداف كلاً من بيبي، بيل وخيسي.
استهل زيزو مؤتمره الصحافي بالإشادة برونالدو وأدائه في مباراة الليلة، وقال: «اليوم كريستيانو رونالدو قدم مجهوداً وأداءً لا تعليق عليه».. تابع: «قلَّة من اللاعبين حول العالم يستطيعون تسجيل 4 أهداف في مباراة واحدة، ما قام به رونالدو اليوم يشرح لك لماذا هو لاعب استثنائي».. حول عودة الويلزي جاريث بيل مجدداً والتسجيل: «بيل كان حاضراً بدنياً بصورة جيدة، أستطيع القول أنَّ بيل الآن جاهز تماماً للمشاركة والعودة مع الفريق».
أمَّا عن اختلاف الأداء بين شوطي المباراة، قال زيدان: «ليس ممكنا أن تلعب 90 دقيقة كاملة بنفس العطاء.. لا بُدَّ من التفاوت، وهذا ما حدث اليوم بصورة معكوسة».
في حين تملَّك الفرنسي الضحك رداً على سؤال: ماذا قلت للاعبي الفريق بين شوطي المباراة، واجاب: «شيئاً ما (يضحك) .. بطبيعة الحال يجب أن نقر أنَّ سيلتا فيجو قدم شوط أول جيد وكان خصماً عنيداً».
أضاف: «بالنسبة لي، في غاية الأهمية الحديث مع اللاعبين ونقل وجهة النظر إليهم.. يهمني للغاية كيف يتعامل لاعبو الفريق بدون كرة، أكثر مما تكون الكرة في حوزتهم..
اردف زيزو حديثه ليتطرق للحديث عن التغييرات التي حدثت في التشكيلة ومشاركة بعض الأسماء الجديدة: «هذا كان أمراً جيداً بالنسبة للفريق والأصعب بالنسبة لي، الجميع يبلي جيداً والآن الخيارات أصعب، في نهاية المطاف الأهم هو مصلحة الفريق».. واصل: «فريقنا من الناحية الدفاعية يتوجب عليه أن يقوم بمجهود إضافي، حين يتحسن دفاعنا فلا خوف على الفريق لأنَّنا هجومياً نقدم كرة قدم مميزة..
وعاد زيدان للحديث عن رونالدو: «لا أعلم حقيقةً ما هو شعور أن تسجل 4 أهداف في مباراة واحدة، لأنَّني لم أقم بهذا من قبل، بطبيعة الحال يبدو شعوراً استثنائياً وهدف كريستيانو الأول كان كذلك».
الى ذلك، أنقذ المهاجم الأرجنتيني الشاب إيمي بوينديا فريق خيتافي من فخ الهزيمة أمام ضيفه أشبيلية، وانتزع تعادلا ثمينا 1 / 1 في الدوري الإسباني.. وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي ثم تقدم الأرجنتيني الدولي وإيفر بانيجا بهدف لأشبيلية في الدقيقة 79 ولكن مواطنه الشاب بوينديا 19/ عاما/ سجل هدف التعادل لخيتافي في الدقيقة 86.. ورفع خيتافي رصيده إلى 27 نقطة في المركز السادس عشر، مقابل 45 نقطة لأشبيلية في المركز الخامس.. وواصل لاس بالماس صحوته في المسابقة وحقق انتصاره الثالث على التوالي بفوز ثمين على مضيفه فياريال بهدف نظيف سجله ديفيد جارسيا في الدقيقة 30.. ورفع لاس بالماس رصيده إلى 30 نقطة ليتقدم إلى المركز الرابع عشر وتجمد رصيد فياريال عند 53 نقطة في المركز الرابع بفارق سبع نقاط خلف ريال مدريد.
من جانبه، حقق فريق لاس بالماس، انتصاره الثالث على التوالي على حساب فياريال في عقر داره ملعب (المادريجال) ووسط أنصاره، بهدف نظيف ضمن الجولة الثامنة والعشرين من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، ليواصل الابتعاد عن منطقة الهبوط.
سجل هدف اللقاء الوحيد المدافع المخضرم ديفيد جارسيا، بعد مرور نصف الساعة، ليواصل لاس بالماس تألقه في الأسابيع الأخيرة، بعد فوزه في الجولتين الماضيتين على مضيفه إيبار بالنتيجة نفسها، ثم على ضيفه خيتافي برباعية بيضاء.
ورفع لاس بالماس رصيده إلى 30 نقطة، ليتقدم مؤقتا إلى المركز الرابع عشر، بفارق عشر نقاط كاملة عن ليفانتي متذيل الترتيب.. في المقابل، كانت هذه الخسارة هي الخامسة لفريق الغواصة الصفراء هذا الموسم، والأولى على مدار 15 جولة، منذ سقوطه على ملعب خيتافي بهدف ضمن المرحلة الثالثة عشرة من البطولة.
وما يزال فياريال يحتل المركز الرابع المؤهل للأدوار التأهيلية لدوري الأبطال، لكن رصيده تجمد عند 53 نقطة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة