الأخبار العاجلة

خالد الظنحاني يحيي أمسية ثقافية في ولاية كيرالا الهندية

متابعة الصباح الجديد:

دولة الإمارات العربية المتحدة، الفجيرة، 2 مارس 2016، بدعوة من مكتبة “سانجايان” الهندية، يحيي الشاعر والإعلامي الإماراتي خالد الظنحاني في السادس من مارس الجاري أمسية ثقافية في منطقة كانور بولاية كيرالا الهندية، وذلك ضمن فعاليات الاحتفال السنوي الذي تنظمه المكتبة بمناسبة مرور ستين عاماً على تأسيسها. كما سيقوم الظنحاني بإحياء عدد من الندوات واللقاءات الثقافية في بعض المدن الهندية، وقد عملت المكتبة على ترجمة مجموعة من قصائد الظنحاني إلى اللغة الماليالامية/ الهندية.
وأوضح الشاعر والإعلامي خالد الظنحاني أن هذه الزيارة الثقافية للهند تأتي ضمن برنامجه الثقافي الذي يهدف إلى نشر الثقافة الإماراتية والعربية حول العالم، وتعزيز سبل الحوار والتبادل الثقافي بين الإمارات ومختلف دول العالم. معتبراً أن زيارة الهند فرصة مميزة للالتقاء بالكتّاب والشعراء والفنانين الهنود وتبادل الآراء والأفكار النيّرة التي تخدم مثقفي البلدين، فضلاً عن التعرف على الثقافة الهندية في ولاية كيرالا.
ومن جهة أخرى، أكد الشاعر الهندي في تي في دامودران منسق الفعاليات الثقافية في المكتبة: أن العلاقات الثنائية بين دولة الامارات والهند تعود إلى قديم الزمان، وقد اكتسبت المزيد من الأهمية بفضل الزيارات الثنائية بين قيادات البلدين، خصوصاً الزيارة الأخيرة التي قام بها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لجمهورية الهند والتي شكلت حدثاً استثنائياً في الحياة السياسية والاقتصادية، إضافة إلى الأبعاد الثقافية والحضارية. مشيراً إلى أن العلاقة الإماراتية الهندية تحتاج إلى المزيد من التعاون على المستوى الثقافي. مضيفاً أن زيارة الشاعر خالد الظنحاني سيكون لها بالغ الأثر في تعزيز العلاقة الثنائية مع الأدباء والكتّاب والشعراء في ولاية كيرالا، وسوف توفر للطرفين مزيداً من الفرص لطرح الرؤى والأفكار الجيدة في مجال الثقافة والأدب. ويعدّ الظنحاني من أبرز شعراء الإمارات، إذ شارك في العديد من المهرجانات المحلية والعربية والدولية، وأقام ندوات أدبية وشعرية في مختلف البلدان الأوروبية كفرنسا وألمانيا والتشيك وهولندا، وترجمت قصائده إلى اللغات الإنجليزية والفرنسية والألمانية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة