«كوجاس» الكورية: سعر جديد للنفط العراقي

برنت مستقر والخام الأميركي منخفض
بغداد ـ الصباح الجديد:
قال تجار أمس الأربعاء إن مؤسسة الغاز الكورية (كوجاس) التي تديرها الدولة باعت الخام العراقي تحميل نيسان في عطاء بعلاوة سعرية مماثلة للشهر السابق.
وأضافوا أن «الشركة باعت مليوني برميل من خام البصرة الخفيف إلى يونيبك بعلاوة تزيد على 80 سنتا للبرميل فوق سعر البيع الرسمي».
وقالوا إن «كوجاس باعت الكمية ذاتها من خام البصرة الثقيل إلى شركة لتجارة السلع الأولية من المرجح أنها فيتول بعلاوة 1.05 دولار فوق سعر البيع الرسمي».
وتخضع المبيعات لمخصصات الإمدادات التي سيعلنها العراق في وقت لاحق هذا الشهر.
على مستوى الأسعار، استقر برنت من دون تغير يذكر أمس الأربعاء إثر مكاسب قوية في الأسهم الآسيوية في حين تراجع الخام الأميركي بعد أن أظهرت البيانات زيادة ضخمة في مخزونات الخام بالولايات المتحدة التي كانت عند مستوى قياسي مرتفع بالفعل.
وكانت أسعار النفط ارتفعت على مدى الأسبوعين الأخيرين بعد أن سجلت أدنى مستوى في 12 عاما دون 30 دولارا للبرميل بين أواخر كانون الثاني ومنتصف شباط لتكهنات بأن تراجع السوق ربما بلغ مداه.
وتراجع خام برنت تسليم أيار سبعة سنتات إلى 36.74 دولار للبرميل. والسعر قريب من أعلى مستوى في شهرين 37.25 دولار المسجل يوم الثلاثاء والذي يزيد 37.5 بالمئة عن أقل سعر في 12 عاما المسجل أواخر كانون الثاني.
ونزل الخام الأميركي تسليم نيسان 35 سنتا إلى 34.05 دولار للبرميل بعد أن سجل أعلى سعر في شهر يوم الثلاثاء.
وقفزت مخزونات الخام الأميركية 9.9 مليون برميل الأسبوع الماضي وفقا لبيانات من معهد البترول الأميركي صدرت بعد التسوية يوم الثلاثاء. وبالمقارنة توقع المحللون في استطلاع أجرته رويترز نمو المخزونات 3.6 مليون برميل.
على الصعيد العالمي، قالت وزارة التجارة والطاقة في كوريا الجنوبية إنها تعتزم زيادة وارداتها من المكثفات الإيرانية هذا العام.
وقالت الوزارة في بيان «سنزيد واردات النفط والغاز الطبيعي من إيران لاسيما المكثفات الإيرانية.»
وأضافت أن «البلدين سيعملان على إقامة نظام دفع لتيسير تجارة النفط والمكثفات بين شركة النفط الوطنية الإيرانية وشركة إس.كيه إنرجي الكورية الجنوبية وشركة هيونداي أويل بنك».
وزادت واردات كوريا الجنوبية من النفط الإيراني لثلاثة أمثالها في كانون الثاني مقارنة بعام سابق مع رفع الولايات المتحدة للعقوبات المفروضة على طهران لكن الشحنات لا تزال أقل كثيرا من مستويات فترة ما قبل العقوبات.
ونقلت وسائل إعلام عن وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه قوله الاثنين الماضي إن «إيران تصدر 100 ألف برميل من النفط يوميا لكوريا الجنوبية أحد عملائها الرئيسيين وتأمل في مضاعفة الرقم بحلول نهاية 2016».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة