الأخبار العاجلة

ليستر يتعثر في البريمييرليج.. وأتلتيكو مدريد يقلّص الفارق مع برشلونة في الليجا

في البطولات الأوروبية بكرة القدم
العواصم ـ وكالات:
سقط فريق ليستر سيتي في فخ التعادل أمام ضيفه وست بروميتش ألبيون بهدفين لكل منهما في اللقاء الذي أقيم مساء امس الأول باستاد «ووكرز ستديوم» في الجولة الثامنة والعشرين لمسابقة الدوري الإنجليزي لكرة القدم.
ارتفع رصيد ليستر إلى 57 نقطة متصدراً ترتيب البريمييرليج وبفارق 3 نقاط عن توتنهام صاحب المركز الثاني ورفع وست بروميتش رصيده إلى 36 نقطة في المركز الثالث عشر.. تقدم وست بروميتش مبكراً بهدف عن طريق روندون في الدقيقة 11، وتعادل درينكووتر لصالح ليستر في الدقيقة 30، وتقدم آندي كينج في الدقيقة 45+1 بهدف ثانٍ لأصحاب الأرض، ولكن وست بروميتش تعادل عن طريق جاردنر في الدقيقة 50.
الى ذلك، صعد حامل اللقب تشيلسي إلى المركز الثامن مؤقتا، بعد فوزه على مضيفه نوريتش سيتي 2-1، في افتتاح الجولة 28 من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.. أحرز هدفي تشيلسي كينيدي (1) ودييجو كوستا (45+1)، فيما سجل هدف نوريتس الوحيد ناثان ريدموند (68).
ارتفع رصيد الفائز إلى 39 نقطة في المركز الثامن مؤقتا، فيما تجمد رصيد الخاسر عند 24 نقطة في المركز 19، ليتأزم موقفه في صراع تجنب الهبوط إلى الدرجة الأولى.
من جهة اخرى، واصل فريق أتلتيكو مدريد انتصاراته في الدوري الاسباني لكرة القدم بالفوز على مضيفه ريال سوسييداد بثلاثة أهداف نظيفة، مساء امس الأول، على ستاد «فيسنتي كالديرون» في الجولة 27 من الليجا.
سجل المكسيكي دييجو رييس، مدافع ريال سوسييداد، هدف أتلتيكو مدريد الأول بالخطأ في مرماه بعد أن حوّل عرضية الاسباني كوكي داخل شباك فريقه في الدقيقة (8).
وأضاف الاسباني ساول نيجويز الهدف الثاني لأتلتيكو مدريد بعد هجمة منظمة وتمريرة سحرية من فيتو إلى ليجويز الذي سددها مباشرة صاروخية لتتهادي داخل شباك سوسييداد في الدقيقة (46)، واختتم جريزمان ثلاثية فريقه من ضربة جزاء في الدقيقة (61).. ورفع فريق أتلتيكو مدريد رصيده إلى (61 نقطة) في المركز الثاني ليقلص الفارق مع برشلونة المتصدر (66 نقطة) إلى 5 نقاط قبل مواجهة الفريق الكتالوني مع رايو فايكانو، الخميس في ختام الجولة نفسها، في المقابل تجمد رصيد ريال سوسييداد عند (34 نقطة) في المركز التاسع.
وحقق أتلتيكو مدريد، المنتشي بالفوز على ريال مدريد في ديربي العاصمة الاسبانية بالجولة السابقة، انتصاره الثاني على التوالي وال19 في الليجا، في مباراة تسيدها لاعبو اتلتيكو لعبا ونتيجة، في المقابل واصل ريال سواسييداد نتائجه المخيبة للأمال للجولة الثانية على التوالي بعد التعادل امام مالاجا والخسارة من الروخيبلانكوس بعد 4 انتصارات متتالية.
حسم إيه سي ميلان تأهله الى المباراة النهائية لكأس إيطاليا، ووضع نهاية لمفاجآت فريق أليساندريا الذي يلعب في الدرجة الثالثة، بالفوز عليه 5-0، في إياب الدور قبل النهائي.. وينتظر ميلان في النهائي، الفائز من لقاء انتر ميلان ويوفنتوس مساء أمس الاربعاء.. سجل أهداف ميلان مينيز (20 و39) ورومانيولي (24 و80) فيما اختتم بالوتيلي أهداف اللقاء في الدقيقة 89.
الفوز أعاد ميلان لنهائي كأس إيطاليا بعد غياب 13 عاماً، ليصبح للفريق فرصة حقيقية منذ 4 أعوام لتحقيق بطولة.
من جهة اخرى، اكتسح فريق فولفسبورج مضيفه هانوفر 4-0، في المباراة التي جمعتهما امس الأول، ضمن منافسات المرحلة 24 من الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا)، والتي شهدت أيضاً تعادل إنجلوشتاد مع ضيفه كولون 1-1.
رفع فولفسبورج رصيده إلى 34 نقطة في المركز الثامن، بينما تجمد رصيد هانوفر عند 17 نقطة في المركز 18 (الاخير).
سجل أندريه شورله ثلاثة أهداف (هاتريك) في الدقائق 36 و59 و62، قبل أن يضيف جوليان دراكسلر الهدف الرابع في الدقيقة 69.. وهو الفوز التاسع لفولفسبورج هذا الموسم، مقابل الخسارة في 8 مباريات والتعادل في 7.. في حين تعد الخسارة الـ17 لهانوفر هذا الموسم، علما أن الفريق حقق الفوز في 5 مباريات وتعادل في إثنتين.
وفي المباراة الثانية، فشل إنجلوشتاد في الحفاظ على تقدمه ليتعادل مع كولون 1-1.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة