الأخبار العاجلة

الجزائر تجدد موقفها الداعم لمفاوضات بين المغرب وجبهة بوليساريو

الجزائر ـ سناء سعداوي
أعلن الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، أن بلاده تجدد موقفها «الداعم لمفاوضات مباشرة بين المغرب وجبهة بوليساريو» بعد انسداد أفق المفاوضات منذ آذار 2012.
وشدد بوتفليقة على ان الجزائر «كجارة لكل من طرفي النزاع، تستند إلى مسعى المجموعة الدولية وخصوصًا مسعى منظمة الأمم المتحدة التي تدعو إلى حل يقوم على مبدأ تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية».
وفي جو من التصعيد الديبلوماسي بين الجزائر والرباط بشأن ملفات عدة أبرزها ملف الصحراء، قال بوتفيلقة إن بلاده ستبذل «كل ما في وسعها» من أجل تقديم الدعم لاقتراح الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الرامي إلى إعادة تحريك المفاوضات المباشرة بين المغرب وجبهة «بوليساريو» من أجل التوصل إلى تسوية «عادلة ودائمة» للقضية الصحراوية. وتترقب الجزائر زيارة بان كي مون في السادس من الشهر المقبل، وتروج أنها ستجدد خلال لقائه المرتقب مع بوتفليقة، دعمها للمبعوث الدولي الخاص للصحراء الغربية.
وفي رسالة إلى الأمين العام لجبهة «بوليساريو» محمد عبدالعزيز، لمناسبة «الذكرى الأربعين لإعلان قيام الجمهورية الصحراوية التي تعترف بها الجزائر»، قال بوتفليقة: «يطيب لي أن أتوجه إليكم باسم الجزائر شعبًا وحكومة وأصالة عن نفسي، بأحر التهاني وأصدق تمنياتي بالتوفيق في بلوغ المبتغى المشروع لشعب الصحراء الغربية الشقيق المتمثل في ممارسة حقه في تقرير مصيره».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة