إحباط هجوم لداعش على مقر عسكري في “أبو غريب”

بغداد ـ الصباح الجديد:
قال آمر الفوج الأول في لواء الكرمة العقيد محمود المرضي ان ” عصابات داعش الإرهابية شنت صباح اليوم هجوماً واسع النطاق على سايلو الحنطة في قضاء أبو غريب غربي العاصمة بغداد”.
وبين المرضي لوكالة كل العراق “أين” ان ” الهجوم الداعشي بدأ منذ ساعات حيث باشر الدواعش بالهجوم على المصنع العراقي في منطقة الصبيحات في الكرمة ، ومن ثم على سايلو الحنطة في قضاء أبو غريب ، وتعرضوا الى القطعات العسكرية التابعة الى (الفرقة الأولى واللواء 24 ولواء الكرمة التابع للحشد الشعبي)”. وتابع ان “القوات تمكنت من صد الهجوم الداعشي الذي تم بعجلات ملغومة يقودها انتحاريون وتكبيد الارهابيين خسائر بشرية ومادية كبيرة “.
، لافتاً الى ” وجود خلايا داعشية نائمة في منطقة أبو غريب ، حيث تمكنت القوات من قتل جميع الانتحاريين والمهاجمين”.
وأشار الى ان ” القوات الأمنية سيطرت على زمام الموقف الأمني من دون مشاركة الطيران بسبب تدهور الأحوال الجوية”.
وأفاد مصدر في الشرطة، أمس الأحد، بأن القوات الأمنية أحبطت هجوماً شنه مسلحون على مقر عسكري في قضاء ابو غريب غربي العاصمة بغداد.
وقال المصدر في حديث لـ السومرية نيوز، إن “القوات الأمنية أحبطت هجوماً شنه مسلحون على مقر اللواء 22 بالجيش ومركز شرطة ابو غريب في قضاء ابو غريب غربي بغداد بعد وصول تعزيزات من عمليات بغداد”.
وأضاف المصدر ، أن “حظر التجوال في القضاء ما زال مستمراً”، مبيناً أن “القوات الأمنية تنفذ حالياً عمليات دهم وتفتيش بحثاً عن المسلحين”.
وتعزيزاً لحسم الموقف فقد وصل في وقت لاحق من يوم أمس فوج من جهاز مكافحة الارهاب الى السايلو في خان ضاري غربي بغداد.
وذكر بيان لخلية الإعلام الحربي ورد الى “الصباح الجديد” ان”فوجاً من قوات جهاز مكافحة الارهاب وصل الى سايلو خان ضاري في قضاء أبو غريب غربي بغداد لحسم الموقف بعد تعرض المنطقة الى هجوم من عصابات داعش” .
وكانت عصابات داعش الارهابية قد شنت هجوماً تعرضياً على القوات الامنية في مناطق قريبة من قضاء ابو غريب ودخلت الى سايلو الحبوب في خان ضاري هناك لكن تعزيزات عسكرية وصلت للمنطقة وطوقت المكان وسيطرت على الموقف.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة