الطاقة النيابية: 398 مليار دولار مردودات جولات التراخيص

بغداد ـ الصباح الجديد:
كشفت لجنة الطاقة النيابية، أمس الاربعاء، ان العراق حصل على 389 مليار دولار جراء جولات التراخيص النفطية، وفي الوقت الذي اكدت فيه ان الشركات لم تصل ارباحها اكثر من مليار و200 مليون دولار، بينت ان كلفة انتاج البرميل الواحد في العراق لا يتجاوز 10 دولار .
وقال نائب رئيس اللجنة علي معارج البهادلي في حديث صحافي، ان «جولات التراخيص انقذت العراق حيث انه حصل خلالها على 389 مليار دولار منها 41 مليار دولار هي مصاريف للشركات تتعلق بتكاليف البنى التحتية والتي ستعود بعدها للدولة العراقية».
وأضاف ان «ارباح الشركات من هذه التراخيص لا تتجاوز المليار و200 مليون دولار”.
ومضى البهادلي الى القول، ان «كلفة انتاج البرميل في العراق يبلغ ما بين 10 الى 11 دولار للبرميل الواحد»، مشيرا الى ان «الكلام حول وصول كلفته الى 20 دولار يعتبر واهم وكلامه غير دقيق”.
وكان وزير النفط عادل عبد المهدي أعلن، في الأول من أمس الثلاثاء، أن وزارته ستخفض تكاليف التطوير للحقول النفطية في العام الحالي إلى 9 مليارات دولار.
وقال عبد المهدي في بيان إنه “تمت مراجعة تكاليف التطوير لشركات النفط الأجنبية في 2016 بالخفض إلى أكثر بقليل من تسعة مليارات دولار بدلا من 23 مليار دولار”.
وأضاف عبد المهدي، أن “معظم شركات النفط الأجنبية وافقت على تكاليف التطوير المعدلة”.
وكان العراق قد وقع عقودا مع شركات نفطية في عامي 2009 و2010 ضمن جولتي التراخيص الاولى والثانية لتطوير الحقول النفطية ضمن عقود خدمة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة