“الجنسية” تنفي سرقة بيانات الممنوعين عن السفر

بغداد ـ الصباح الجديد:
نفت مديرية الجنسية العامة، أمس الثلاثاء، الأنباء التي تحدثت عن سرقة البيانات للاشخاص الممنوعين عن السفر، فيما ابدت استغرابها من انجرار بعض وسائل الإعلام خلف تلك الأنباء التي نشرتها احدى المواقع الوهمية.
وقال مدير عام الجنسية اللواء مهدي نعمة الوائلي في بيان ورد الى “الصباح الجديد”ان “ما تناقلته بعض وسائل الاعلام حول ضياع او سرقة الحاسوب الخاص بحفظ البيانات للممنوعين عن السفر في مديرية الجوازات عار عن الصحة تماماً”.
وأضاف الوائلي ان “معلومات هؤلاء الاشخاص محفوظة في نظام يستعمل في المطارات والمنافذ ولا تحفظ في حاسوب”، داعياً وسائل الاعلام الى “توخي الحذر في نقل المعلومة”.
وابدى الوائلي استغرابه “من انجرار بعض وسائل الاعلام خلف تلك الأنباء التي نشرتها احدى المواقع الوهمية”.
يذكر ان بعض وسائل الإعلام قد نقلت يوم الأول من أمس الاثنين، خبرًا مفاده ان المفتش العام لوزارة الداخلية كشف عن ضياع جهاز حاسوب بقسم مديرية الجوازات العامة يحتوي على الأسماء المطلوبـة للقضـاء، فيمـا أشار إلى وجود ضباط امتنعوا عن تسديد مابذممهم من أموال بقيمة تتجاوز الـ9 مليار دينار إلى المصارف.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة