“الأحرار” تُهدد بالتظاهر في حال عدم تطبيق الإصلاحات

بغداد ـ الصباح الجديد:
أكد رئيس كتلة الأحرار النيابية النائب ضياء الاسدي، أمس الاحد، أن كتلته تتابع بيانات زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، فيما هدد بالنزول للشارع في حال وصول الاصلاحات لطريق مسدود.
وقال الاسدي في حديث لـ السومرية نيوز، إن “مهلة الـ45 التي منحها السيد مقتدى الصدر، ماتزال باقية”، موضحاً “أننا نتابع بيانات السيد الصدر لان فيها خطوات مهمة للبلاد”.
وهدد رئيس كتلة الاحرار النيابية “بالخروج بتظاهرات في حال الوصول الى طريق مسدود بشأن الاصلاحات”.
وعدّت كتلة الأحرار النيابية، في 20 شباط 2016، لجنة الإصلاحات التي قدمها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بأنها “ضربة للمحاصصة”.
وفيما بينت أنه لا يوجد “تعارض” بين هذه اللجنة ولجنة رئيس الوزراء حيدر العبادي، أشارت الى أن بعض الكتل السياسية “غير الراغبة” بالتكنوقراط المستقل “ستعارض” المشروع.
ودعا الصدر في (13 شباط 2016)، إلى تشكيل حكومة تكنوقراط تضم فريقاً ذي خبرة لإدارة أمور الدولة، ولفت إلى أن تلك الحكومة يجب أن تكون من دون ميول إلى “حزب السلطة”، وتمنح مهلة سنة من أجل تحقيق الإصلاح.
جاء ذلك بعد الدعوة التي أطلقها رئيس الوزراء حيدر العبادي في (9 شباط 2016)، لإجراء تغيير وزاري “جوهري” يضم شخصيات تكنوقراط، وطالب مجلس النواب والكتل السياسية بمؤازرة الحكومة في ذلك.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة