اندلاع ثورة عشائرية ضد “داعش” في الفلوجة

بغداد ـ الصباح الجديد
أعلن مجلس محافظة الانبار، أمس الجمعة، عن اندلاع “ثورة عشائرية” ضد تنظيم “داعش” في مدينة الفلوجة كبرى مدن المحافظة التي يسيطر عليها التنظيم منذ نحو عامين، فيما دعا الحكومة العراقية الى مساندتها “جواً وبراً”.
وقال رئيس المجلس صباح كرحوت في تصريح صحفي، إن “ثورة عشائرية اندلعت اليوم، بوجه تنظيم داعش في الفلوجة”، مشيرا الى أن “أبناء المدينة حملوا السلاح بوجه العصابات الاجرامية”.
ودعا كرحوت، الحكومة الاتحادية الى “دعم الثورة العشائرية في الفلوجة جوا وبرا”، مشددا على “الإسراع بتحرير الفلوجة من عصابات داعش الإرهابية”.
وافاد مصدر في محافظة الأنبار، أمس الجمعة، بأن العشرات من أبناء الفلوجة فرضوا سيطرتهم على أجزاء من منطقة الجولان شمالي المدينة.
يذكر أن “داعش” يسيطر على مدينة الفلوجة منذ نهاية عام 2013، وحتى يومنا هذا، فيما تتواجد القوات الأمنية حول المدينة وتفرض طوقا امنيا لمنع هناك لمنع تسلل التنظيم منها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة