سلسلة منظّمة من المدن على أبجدية «تويتر»

جورج هنسون

نشر الكاتب البرتغالي البرتو كيمال هذه القصص باللغة الإسبانية في مجموعة تحت عنوان (ابجدية قصص تويتر: دراسة من قبل هوراسيو كوستوس) في صيف عام 2012. في مقابلة شخصية نشرت في كازا ديل تيمبو، كيمال علق على “تغريدة” عمله الأدبي المصغر بالقول: “تستمر هذه النصوص بالمطالبة باهتمام خاص من القراء وذلك لتأثيرها الطويل المدى، فأيجازها في العادة خادع، وفي الوقت نفسه، فإنها تفاصيل وتوغل عميقا في أستعادة الذكريات”.
ويطلق على كل واحدة من # مدن السلسلة المنظمة حرف مختلف من الحروف الأبجدية.
A: واحدة من المدن لها العديد من المداخل، جدرانها مصنوعة من الأبواب وسكانها لديهم نوافذ على جباههم .
B: بنيت على أعمدة خشبية عملاقة سحبت من قبل وحوش مبرمجة تأتي وتذهب على طول السهل.
C: بنيت حيث تمكن الحكماء من السيطرة على الضوء: شعبها يرتدي اللون الأبيض ويتألق مثل السوبر نوفا أو كقوس قزح.
D: الباهرة، المدمرة، المقسمة، الدورادو، المتحملة، اليائسة أو على الأرجح غير المكتشفة.
E: مدينة بيوت الدعارة أكتسبت ذلك اللقب عن طريق إجماع الفصائل التي إدارتها (وهم فكروا أولا بالنشوة، الجنس، جنة عدن وما إلى ذلك).
في مدينة F: الأسماء كلها عبارة عن سلاسل عشوائية من الأرقام والحروف: صيغ فقط الله يمكنه فكها .
G: (يقولون أنها) مدينة الناس الذين يؤدون مختلف المهام وسناجب الغوفر الذين يحكمون دون شك من في السلطة. ويسكن مدينة H ناسك لم يره أحد أو يسمعه. انه يلقي القمامة على الزوار من المباني الفارغة.
أما مدينة I، فهي في الواقع برج طويل جدا: كل فرد يشغل طابق مساحته “6× 6” ويمر بخطر كبير عند مغادرته لرؤية أي شخص. و مدينة J هي مدينة الأزقة المنحنية مثل السكاكين، حيث يموت الكثير. ومن غير المعروف إذا كانت الأزقة الموجودة فيها هي السبب ام لا.
يؤخذ جميع المواليد الجدد في مدينة K إلى مكتب التسجيل المدني ليستطيع القاضي أن يسجل السبب السري للقبض عليهم عندما يكبرون. وتسمى مدينةL بأسمها هذا للشكل البعيد لجدارها، البناء الوحيد في المدينة حيث يعيش الايلينيون في ظله.
وقدم مؤسس M، مؤلف جرائم فظيعة للمدينة اسمها. وقال انها يجب أن تكون ملجأ للجميع. M مدينة الصرخات التي لا تتوقف أبدا.
لا أحد يعرف ما إذا كانت مدينة N موجودة فعلا أو ربما انها مدينة أخرى، تتخفى تحت أسم آخر. اما مدينة Ñ فهي ليست حيث يقولون. يقول البعض أن لا وجود لها. البعض الآخر يقول أن سكانها موجودون ومعروفون بلغتهم. في مدينة O هنالك أشخاص يعانون من السمنة المفرطة، واخرون نحيلون بالطبع: ما يوحدهم هو حياتهم الدائرية، التي تبدأ وتنتهي بيتمهم.
P مدينة لديها العديد من السمعات: الجيدة (الجوائز) والسيئة (الانحرافات). والبييون من سكانها لا يكشفون الحقيقة وراء بواباتهم الضخمة.
يسمي البعض Q بالمدينة الزائدة التي يمكن الاستغناء عنها لأنها بنيت لمجرد كون سمائها ومقاهيها وكوابيسها هي فريدة من نوعها في جميع أنحاء العالم.
و يخشى الناس من مدينة R، فكل ما يمكن أن نفكر فيه هو ثيابهم الحمراء وقوارضهم المسعورة وخطاباتهم العنيدة من أجل الحرب.
هل تأسست مدينة S من قبل الثعابين كما يقولون؟ بدلا من الساحة الرئيسية، لديهم قسم خاص في حديقة الحيوانات حيث يذهب كبار السن. و يمكنك الوصول لمدينة T بالقطار فقط ولكن الخدمة هي من نوع بحيث لا يصل أحد في أي وقت. أولئك الذين يصلون يشتبه بأنهم: صانعو معجزات ويسخرون منهم.
و يمكن لفرد واحد العودة فقط من مدينة U ، ياله من لغز! أما مدينة V فهي في عطلة منذ القرن الخامس: لا أحد يتذكر بم تحتفل. السياح هم الوحيدون الذين لا يقومون بأرتداء قبعات ورقية. و بنيت مدينة W في كهف: يستيقظ على انارة المصابيح الكهربائية وعواء الوحوش في عمق الكهف التي لم يراها أحد في أي وقت مضى.
X (الغريبة) هي المدينة monogrammatic الأكثر شهرة. يتم تعيين قصص أبراجها المتغيرة وميدانها من قبل العديد من الآخرين. و في مدينة Y عندما يختار الشخص من بين احتمالين فيمكنه اختيار كلا منهما في نفس الوقت. الكون يتفرع هنا وهناك. أما مدينة Z فهي تقع على نهاية شبه الجزيرة الأخيرة قبل البحر الذي ينحني. الكثير من الناس يذهبون إلى هناك لإنهاء الروايات أو ليموتوا.
في هذه القصص القصيرة المستوحاة من فكرة “التغريدات” على تويتر، لتكون كل مدينة هي عبارة عن تغريدة في فنطازيا الخيال لتمتد سلسلة المدن و كأنها تسجيل للتاريخ بكل متغيراته تعكس التطور البشري للهم الانساني.

* الترجمة عن الاسبانية: فردريكون غاسا
ترجمة: أبوالحسن أحمد هاتف

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة