العبادي يؤكّد على إعادة هيكلة الاقتصاد العراقي بطريقة أكثر فاعلية

بغداد ـ الصباح الجديد:
أكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، أمس الأثنين، ان الحكومة بدأت بالمستلزمات الأساسية للاصلاح من أجل بناء دولة مؤسسات، فيما اعرب سفراء الدول الصناعية الكبرى (G7) دعم بلادهم الكامل للعراق في الأزمة المالية نتيجة انهيار أسعار النفط.
وقال مكتب العبادي في بيان ورد الى “الصباح الجديد” ان “رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي استقبل في مكتبه أمس الأثنين، سفراء الدول الصناعية الكبرى (G7) مع ممثل الامم المتحدة يان كوبيتش”، مبيناً ان “سفراء الدول اعربوا عن دعم بلادهم الكامل للعراق في الأزمة المالية نتيجة انهيار اسعار النفط وايجاد السبل والبدائل والحلول لتجاوزها وتوفير رصانة للاقتصاد العراقي”.
وأضاف العبادي ان “السفراء جددوا موقفهم الداعم للعراق في حربه ضد الارهاب”، مشيراً الى “انهم اعربوا عن مباركتهم للانتصارات المتحققة على العصابات الإرهابية”.
وتابع ان “السفراء أبدوا دعمهم للاصلاحات التي يقوم بها العبادي ومساندتهم لها من خلال قدوم الخبرات للعراق والتدريب للملاكات العراقية”.
من جانبه، أكد العبادي بحسب البيان، ان “العراق يمر بهذه التحديات والظروف الصعبة والتي تعدّ فرصة لإعادة هيكلة الاقتصاد العراقي بطريقة اكثر فاعلية من خلال تعدد موارده”.
تتمة ص3، مشيراً الى “اننا بدأنا بالمستلزمات الاساسية للاصلاح من أجل بناء دولة مؤسسات ليس هدفها عبور الأزمة فقط انما بناء اقتصاد سليم معافى تسير عليه الدولة العراقية”.
يشار الى أن العراق يعيش في ظل أزمة مالية خانقة بسبب العجز في الموازنة العامة للدولة نتيجة الانخفاض الحاد والمستمر في أسعار النفط العالمية، والتي وصلت الى أقل من 30 دولاراً للبرميل الواحد، حيث يعتمد العراق في موازنته العامة على الايرادات النفطية بنسبة 95%.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة