الأخبار العاجلة

«ذا رفننت» يتصدر عائدات السينما الأميركية

لوس أنجليس ـ رويترز:
ذكرت تقديرات أن فيلم «ذا رفننت»، من بطولة ليوناردو دي كابريو، تصدر عائدات شباك التذاكر في الولايات المتحدة، على الرغم من آثار العاصفة الثلجية التي تضرب الساحل الشرقي، وحقق 16 مليون دولار في 3711 موقعاً في مطلع الأسبوع.
وتسببت العاصفة الثلجية «جوناس» بإقفال دور السينما أمس في مدينة نيويورك وبلتيمور ومدينة واشنطن وفيلادلفيا، ما أعاق التوجه إلى دور السينما وخفض عائداتها لهذا اليوم بنسبة 10 في المئة، مع تأثر نحو 400 من دور العرض.
وفتحت عدد من دور السينما أبوابها اليوم في نيويورك، غير أن الصقيع سيتسبب بخفض العائدات إلى حد كبير شمال شرقي البلاد.
وحقق فيلم «ذا رفننت» من إنتاج شركة «فوكس» الذي تدور أحداثه في شتاء قاس للغاية في العام 1823، عائدات أكثر من فيلم «ستار وورز: ذا فورس أويكنز»، من إنتاج شركة «ديزني» الذي حصد 14.3 مليون دولار في 3365 موقعاً.
وما زال الجزء السابع من سلسلة «ستار وورز» هو الفيلم الذي حقق عائدات قياسية على المستوى المحلي بحصده 880 مليون دولار خلال 38 يوما في الولايات المتحدة وحدها، أي أكثر بمئة وعشرين مليون دولار حققها فيلم «أفاتار».
وحل فيلم «رايد ألونج 2» من إنتاج شركة «يونيفرسال» في المرتبة الثالثة في الأسبوع الثاني لعرضه، محققاً 13 مليوناً في 3192 موقعاً، بينما تسببت الظروف الجوية شديدة البرودة في وقف العمل في مواقع أبلت بلاء حسناً في مطلع الأسبوع الماضي الذي شهد افتتاح الفيلم.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة