الأخبار العاجلة

سليم الجبوري: العراق سيكون أكثر عطاءً في هذه الدورة

افتتاح الدورة الـ11 لاتحاد برلمانات الدول الإسلامية
بغداد ـ الصباح الجديد:
افتتح رئيس البرلمان سليم الجبوري،أمس السبت، اعمال الدورة الـ11 لاتحاد برلمانات الدول الاسلامية الذي يعقد في بغداد، فيما عدّ ، أن جمهورية العراق ستكون “أقدر على العطاء” في الدورة الـ11 لاتحاد برلمانات الدول الإسلامية
واقر المؤتمر جدول الاعمال الذي يتضمن انتخاب نواب لرئيس الاتحاد.
حيث تم انتخاب ممثل باكستان نائباً لرئيس اتحاد برلمانات الدول الاسلامية عن المجموعة الاسيوية، فيما تم انتخاب ممثل ساحل العاج نائبا لرئيس برلمانات الدول الاسلامية عن المجموعة الافريقية.
كما تم انتخاب مقرر اتحاد برلمانات الدول الاسلامية محمد ابراهيم بحر العلوم عن العراق.
وعدّ رئيس البرلمان سليم الجبوري، أن جمهورية العراق ستكون “أقدر على العطاء” في الدورة الـ11 لاتحاد برلمانات الدول الإسلامية، مؤكداً أن أداء المجموعة التنفيذية للاتحاد ستكون أكثر “تنوعاً وإبداعًا” مع تغير الظرف المكاني و الزماني.
وقال الجبوري في كلمة له ألقاها في مستهل افتتاح الدورة ، إن “مسؤولية جمهورية العراق في هذه الدورة ستكون أقدر على العطاء بما توارثته من تراكم من الدورة السابقة لدى الجمهورية التركية والعطاء الذي دام لعام كامل.
حيث أضفت عليه قدرة اكبر على مواجهة التحديات التي واجهتنا طوال العام الماضي”.
وأضاف الجبوري، أن “المجموعة التنفيذية باتت أكثر تنوعاً وإبداعاً مع تغير الظرف المكاني والزماني”، موضحاً أن “ذلك جعلها في دائرة المسؤولية في تحويل الأفكار الى إجراءات عملية واقعية سلسلة قابلة للتطبيق في شتى الاختصاصات”.
يذكر أن أعمال مؤتمر اتحاد البرلمانات الإسلامية في دورته الحادية عشرة انطلقت، الأربعاء (20 كانون الثاني 2016)، في بغداد ويستمر للمدة من 20 ـ 25 من الشهر الجاري، بمشاركة عربية ودولية واسعة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة