سليم الجبوري: الإرهاب أتخذ من الإسلام غطاءً لمشروعه التدميري

الاستعدادات جارية لافتتاح مؤتمر مجالس البرلمانات الإسلامية
بغداد ـ الصباح الجديد:
افتتح في العاصمة بغداد، أمس الأربعاء، اجتماع اللجنة التنفيذية لاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، فيما أكد رئيس البرلمان سليم الجبوري، انتهاء جميع الاستعدادات المطلوبة لافتتاح مؤتمر مجالس البرلمانات الاسلامية
وقال رئيس مجلس النواب سليم الجبوري في كلمة له خلال الاجتماع وتابعتها “الصباح الجديد”، إن “الارهاب اتخذ من ديار المسلمين ميداناً لوحشيته واستهدافه لكل ما هو انساني، واتخذ من الاسلام الحنيف غطاء زائفاً لمشروعه التدميري للحضارة الانسانية”.
ودعا الجبوري الى “وضع ضوابط قانونية جماعية لحماية الطوائف والمكونات غير المسلمة”، مؤكداً على “ضرورة مواجهة التحديات الناجمة بانتشار أسلحة الدمار الشامل في منطقتنا على وجه التحديد”.
وأضاف الجبوري، “يجب أن نتعمق بوضع حلول للمشكلات التي تواجهنا، ولا بد من جهد أممي للخروج من أزمات المنطقة”.
وفي السياق ذاته ، أكد رئيس البرلمان سليم الجبوري، انتهاء جميع الاستعدادات المطلوبة لافتتاح مؤتمر مجالس البرلمانات الاسلامية، فيما اعرب عن امله أن يكون المؤتمر فرصة للتقارب وإزالة الخلافات.
وقال مكتب الجبوري في بيان ورد الى “الصباح الجديد” ان “رئيس البرلمان سليم الجبوري استقبل في مكتبه الأمين العام لاتحاد مجالس البرلمانات الاسلامية محمود إرول قليج”، مبيناً انه “جرى في غضون اللقاء استعراض التحضيرات النهائية للمؤتمر”.
وأكد الجبوري “انتهاء جميع الاستعدادات المطلوبة لافتتاح المؤتمر”، معرباً عن أمله “أن يكون المؤتمر فرصة للتقارب وإزالة الخلافات وبما يعود بالنفع على جميع البلدان الصديقة والشقيقة”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة