الأخبار العاجلة

رئاسة أركان الجيش توصي قادة الأمن بالحيطة والحذر من مخططات الإرهاب

قائد عمليات بغداد يكشف عن تفصيلات أحداث “بغداد الجديدة”
بغداد ـ الصباح الجديد:
كشف قائد عمليات بغداد الفريق الركن عبد الأمير الشمري، تفاصيل الاحداث التي شهدتها منطقة بغداد الجديدة عقب تفجير سيارة مفخخة، وفيما أوصى رئيس أركان الجيش الفريق الركن عثمان الغانمي قادة عسكريين باتخاذ الحيطة والحذر لمخططات تستهدف الأمن الداخلي للمحافظات المستقر نسبياً.
وقال الشمري في حديث لـ السومرية نيوز، إن “انتحاريين حاولوا، مساء يوم الأول من أمس الاثنين، اقتحام أحد المولات التجارية في منطقة بغداد الجديدة عقب تفجير سيارة مفخخة، إلا أن حراس المول تصدوا لهم”، مبيناً أن “احد الانتحاريين كان يحمل سلاحاً رشاشاً وقام بالرمي عشوائياً”.
وأضاف الشمري، أن “القوات الأمنية تمكنت من قتل انتحاري، فيما قام الآخر بتفجير نفسه”، مشيراً إلى أن “الحصيلة الأولية للحادثة بلغت خمسة شهداء، و13 جريحاً”.
وأكد الشمري، “عدم حدوث أي حالة احتجاز لرهائن”، لافتاً إلى أنه “تمت السيطرة على الوضع والمكان بنحو كامل”.
وكانت وزارة الداخلية أعلنت، مساء يوم الأول من أمس الاثنين، سيطـرة القوات الأمنية على موقع “الاعتداء الارهابي” في منطقة بغداد الجديدة شرقي بغداد ومقتل عدد من “الارهابيين”.
وأفاد مصدر أمني، بأن القوات الأمنية أغلقت جميع مداخل العاصمة، على خلفية تفجير السيارة المفخخة واقتحام المول شرقي بغداد.
وأضاف، بأن خمسة أشخاص قتلوا وأصيب 19 آخرون على الأقل بينهم مدير في الاستخبارات بانفجار سيارة مفخخة واشتباكات اقتحام المول التجاري شرقي بغداد.
وفي سياق متصل ، أوصى رئيس أركان الجيش الفريق الركن عثمان الغانمي أمس الثلاثاء قادة عسكريين باتخاذ الحيطة والحذر لمخططات تستهدف الامن الداخلي للمحافظات المستقر نسبياً.
يأتي هـذا بعـد يـوم مـن سقـوط عشرات الأشخـاص بيــن قتيـل وجريـح بهجمـات اغلبها انتحاريـة استهـدفت مناطـق ذات كثافة سكانية في العاصمـة بغداد، ومحافظة ديالى.
وبحسب بيان صادر عن وزارة الدفـاع ورد الـى “الصباح الجديد” فإن الغانمي أوصـى خـلال اجتمـاع “القـادة والآمرين، بضرورة أخـذ أعلـى درجات الحيطة والحذر والانتبـاه لمخططـات تلك العصابات التي سوف تحـاول استغـلال أي ثغـرة لمهاجمة قواتنا والعبث بأمننـا الداخلـي”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة