الموارد المائية تشكّل غرف عمليات لدرء مخاطر الفيضان

الشمري يشدد على ضرورة التثقيف بأهمية الاستهلاك
بغداد – الصباح الجديد:

أكد وزير الموارد المائية المهندس محسن الشمري على ضرورة تغيير المفهوم السائد بالتعامل مع ملف المياه وعده ملف امن قومي للبلاد ، لافتا الى ضرورة التثقيف بأهمية المياه وترشيد الاستهلاك للمواطن والفلاح على حدٍ سواء .
وقال الشمري خلال ترؤسه المؤتمر الدوري لتطوير عمل الوزارة اننا نعمل على أدخال التكنولوجيا الحديثة وتنمية الموارد البشرية في الوزارة ، مشيراً الى ضروة الابتعاد عن الطرق القديمة في التعامل مع ادارة الوزارة .
واوضح « نحن بحاجة الى جهد كبير للتوعية بترشيد استهلاك المياه لان العراق يعاني من قلة في ايراداته المائية بسبب قلة الاطلاقات من الدول المتشاطئة معه ومشكلة التغيير المناخي والاحتباس الحراري « مشدداً على أهمية العمل الطوعي لمعالجة المشكلات الاروائية التي تعاني منها البلاد.
وقد شكلت الوزارة غرف العمليات لدرء مخاطر الفيضان حال حدوثه في عدد من محافظات العراق كغرفة عمليات صلاح الدين ومقرها سدة سامراء وغرفة عمليات الكوت ومقرها مديرية الموارد المائية وغرفة عمليات البصرة ومقرها مديرية الموارد المائية وغرفة عمليات ميسان ومقرها سدة العمارة وغرف عمليات في محافظة كربلاء وبابل وذي قار والديوانية .
وقال المستشار مهدي رشيد مهدي بان اجتماعات عدة عقدت لمناقشة الموقف المائي الحالي والاجراءات المتخذة من الوزارة حيث كرست الاخيرة جميع امكاناتها بالتنسيق مع الحكومات المحلية في المحافظات لدرء الموجات الفيضانية حال حدوثها .
يذكر ان اللجنة العليا للفيضان والمشكلة برئاسة وزير الموارد المائية وعضوية المستشار عقدت أجتماعها الدوري الثاني لمناقشة الموقف المائي والاجراءات الاحترازية للوزارة .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة