عبطان يشدد على رعاية «الشعبية» ويدعو إلى تأسيس فرق ريفية

السبت.. انعقاد المؤتمر الأول للعمل التطوعي
بغداد ـ المكتب الإعلامي:

أكد وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان ان الوزارة ستولي أهمية للفرق الشعبية، داعياً إلى إيجاد قاعدة بيانات وتنظيمها بعيدا عن التسييس لتكون مشروعا رياضيا هادفا، كما دعا عبطان الى ضرورة تاسيس أندية ريفية في عموم العراق.
واوضح عبطان خلال اجتماع عقده مع عدد من ملاكات الوزارة ان الاندية الشعبية تستحق ان يقدم لها الرعاية لان هناك اكثر من 5 الاف فريق في عموم العراق وكل فريق يمثل منطقة بأكملها ،اضافة الى رعاية الوزارة للاندية ستزيد ثقة الشاب بحكومته وتبعده عن المشاكل الامنية وتنعكس إيجابا على صحته البدنية.
واضاف ان الفرق الشعبية تعد روافد مهمة للاندية الرياضية، مبينا ان دعم الفرق الشعبية لن يحتاج الى الكثير من الاموال خصوصا وان الساحات الشعبية متوفرة في جميع المناطق مع طلب الدعم من الحكومات المحلية.
وبين عبطان انه سيتم تأسيس ودعم الاندية الريفية في محافظات العراق، مضيفا ان الاندية الريفية مشروع تعمل به معظم الدول الاوروبية وعدد من الدول العربية وستكون مرتبطة بشكل مباشر بالوزارة.. وفي ختام الاجتماع تم الاتفاق على تشكيل لجنة لاعداد نظام لدعم الفرق الشعبية وتأسيس الاندية الريفية.
من جهة اخرى، وتحت شعار ( بالعمل التطوعي نبني العراق ونحميه ) وبرعاية رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي تقيم وزارة الشباب والرياضة مؤتمرها الاول للعمل التطوعي بالتعاون مع الصندوق الدولي للسكان يوم السبت المقبل.
وبينت مديرة قسم الاعلام والاتصال الحكومي بوزارة الشباب الدكتورة عاصفة موسى ان وزارة الشباب ركزت خلال العام الحالي على العمل التطوعي لانه مكمل للجهد الحكومي وله مردودات بنائية كبيرة على الجانبين المادي والمعنوي ، واشارت الى ان وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان وجه بتوفير الدعم لقسم العمل التطوعي وحث على الانفتاح مع منظمات المجتمع المدني للمشاركة بعمليات اغاثة النازحين بجميع المعسكرات والتواصل مع مجاهدي الحشد الشعبي الابطال وقواتنا الامنية الباسلة وتقديم الدعم لهم باعمال طوعية بالاضافة الى الاعمال الاخرى ودعا الى تعميم الفكرة في جميع الوزارات والمؤسسات ولا تكون حكرا على وزارة الشباب والرياضة وحدها.
واشارت موسى الى ان المؤتمر الذي سيقام يوم السبت المقبل في فندق الرشيد ببغداد ستقدم فيه توصيات عدد من البحوث الخاصة بالعمل التطوعي من قبل اكاديميين متخصصين وتعرض فيه تجارب عالمية ناجحة لدول متقدمة ، ودعت في ختام التصريح جميع منظمات المجتمع المدني المختصة بالعمل التطوعي ووسائل الاعلام الحضور الى المؤتمر والاسهام في نجاح هذه التجربة الوطنية الخلاقة.
وفي سياق آخر، اعلنت اندية محافظتي كربلاء المقدسة والديوانية ونادي الكفل تأييدهم الكامل للوائح الانتخابية التي اقرتها وزارة الشباب والرياضة الخاصة بانتخابات الاندية المزمع اقامتها في شهر اذار المقبل.
واكدت اندية الفكر التخصصي للشطرنج وشباب الحسين الرياضي والهندية الرياضي في محافظة كربلاء المقدسة عن تأييدهم الكامل للوائح الانتخابية لوزارة الشباب والرياضة كونها الجهة الوحيده الرسمية الراعية والداعمه للاندية الرياضية.. واضافت الاندية في بيانها ان النقاط التي تضمنتها اللوائح تخدم الحركة الرياضية في العراق ونعلن التزامنا الكامل بها.
كما أعلنت الاندية الرياضية في محافظة الديوانية دعمها لإجراء الانتخابات في موعدها الذي حددته وزارة الشباب والرياضة وعلى وفق اللوائح الجديدة التي حددتها لجنة كتابة قانون الاندية الرياضية .
واكدت أندية الديوانية والدغارة وعفك وغماس والمهناوية والسنية والنجمة وعزيز العراق واليقظة عن دعمها للتعليمات واللوائح الجديدة لإجراء الانتخابات للأندية الرياضية وأنها تبارك الخطوات الإصلاحية التي تقوم بها وزارة الشباب والرياضة من اجل تطوير الرياضة العراقية.
الى ذلك بين نادي الكفل الرياضي تأييده المطلق لكافة التعديلات التي اجرتها وزارة الشباب والرياضة على اللوائح الانتخابية.. وقال رئيس النادي ميثم كاظم محمد في بيان له ان الهيئة الادارية لنادي الكفل تعلن تأييدها المطلق لجميع الاصلاحات والتعديلات فيما يخص اللوائح الانتخابية التي اجرتها وزارة الشباب الخاصة بانتخابات الاندية الرياضية.
واضاف البيان ان ادارة النادي في الوقت الذي تقف فيه مع جميع الاصلاحات فانها تتمنى المزيد من التقدم والازدهار للرياضة العراقية.
واعلنت وزارة الشباب والرياضة إتمام اللجنة الخاصة بكتابة قانون الاندية الرياضية للوائح اجراء انتخابات الاندية الرياضية والتي من المقرر ان يكون كشف عنها في مؤتمر صحفي عقد أمس في مقر الوزارة ببغداد.
من جانب آخر، التقى وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان عددا من موظفي الوزارة من اصحاب الشهادات العليا في مختلف الاختصاصات.
وشدد الوزير خلال اللقاء على منح اصحاب الشهادات العليا دورًا اكبر في المجالات لقيادة البلد ومنحهم الثقة ومساعداتهم على ذلك لان الشباب هم اساس بناء البلد بالطريقة الصحيحة، وطالبهم ان يكونوا فاعلين اينما عملوا وان يأخذوا دورهم في العمل.
واضاف ان الوزارة استطاعت تعيين اكثر من 60 شخصا من حملة الشهادات العليا وهي تطمح بالتاكيد لزيادة هذا العدد، كما ان الوزارة قدمت المساعدة لمئات الموظفين لغرض اكمال دراستهم الجامعية وحصولهم على الشهادات العليا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة