كيري يبحث في موسكو الأسبوع المقبل الأزمتين السورية والأوكرانية

موسكو ـ رويترز:
يتوجه وزير الخارجية الأميركي جون كيري، إلى روسيا الأسبوع المقبل لإجراء محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشأن سوريا وأوكرانيا.
ونقلت وكالة انترفاكس الروسية للانباء عن المتحدث باسم بوتين ،امس الاربعاء، قوله إن الكرملين لا يستبعد عقد اجتماع بين الرئيس ووزير الخارجية الأميركي في موسكو الأسبوع المقبل.
وقال كيري متحدثا على هامش محادثات المناخ في باريس إن روسيا «كانت ايجابية» بمحاولتها التوصل الى تسوية سياسية للصراع في سوريا. وقال «سأسافر إلى موسكو في غضون أسبوع وسألتقي به (بوتين) وبالسيد (سيرجي) لافروف لبحث سوريا وأوكرانيا.»
وأضاف «اذا تمكنا من ضم المصالح بالقدر الكافي لندرك أن هناك نتيجة إيجابية لنا كلنا اذا أنقذنا سوريا وتوصلنا إلى تسوية سياسية… فهذا سيكون شيئا رائعا تماما. ولهذا السبب سأذهب.»
وكثيرا ما يلتقي كيري مع لافروف في شتى أنحاء العالم وستكون هذه ثاني زيارة يقوم بها لروسيا هذا العام لبحث الأزمة السورية وأوكرانيا. والتقى كيري ببوتين في منتجع سوتشي المطل على البحر الأسود في ايار.
وتجيء محادثات موسكو قبل اجتماع محتمل في نيويورك في 18 كانون الأول في مسعى لدفع العملية السياسية في سوريا قدما. لكن كيري حذر من أن نجاح اجتماع نيويورك يعتمد على الجهود الجارية الان في السعودية لتوحيد جماعات المعارضة السورية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة