«الشباب والرياضة» تشيد بعمل اتحاد الكرة وتتعهد بدعم الأندية

عبطان يلتقي مسعود ورؤساء «الغربية والشمالية»

بغداد ـ المكتب الإعلامي:

ثمن وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان عمل الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم وحرصه للنهوض بواقع كرة القدم عبر جوانب متعددة، منها انتظام دوري الكرة والنتائج المتحققة لمنتخبات الكرة للفئات العمرية والدورات التطويرية على مستوى الحكام والمدربين والاهتمام بكرة القدم النسوية واخرها انعقاد المؤتمر العام للهيئة العامة. جاء ذلك خلال استقباله رئيس اتحاد الكرة السيد عبد الخالق مسعود ووفد من اعضاء الهيئة العامة يمثل اندية المنطقة الغربية والشمالية ومحافظات صلاح الدين وديالى
ودعا عبطان الى اهمية تفعيل النقاط الضرورية التي طرحت بالبيان العام لاتحاد الكرة حول تعزيز عمل الهيئة العامة وزيادة عدد اعضائها وتنويعها بالكفاءات والخبرات الرياضية.
واستمع عبطان لشرح مفصل قدمه رئيس اتحاد الكرة حول واقع اللعبة والية عمل الاتحاد حيث اشاد رئيس الاتحاد بدعم وزارة الشباب لاتحاد الكرة وحرصها الدائم على نجاح منتخباتنا الوطنية في مشاركاتها الخارجية بجميع السبل ، منوها ان المؤتمر العام للهيئة العامة كان ناجحا بجميع الظروف والاحوال وسط اجواء من الحرص على الارتقاء بعمل الاتحاد ولجانه العاملة والتوسع بهيئته العامة لتشمل اللاعبين الدوليين السابقين والمدربين والحكام والخبراء من جميع مناطق العراق بواقع 145 عضوا.
كما استمع الوزير لطروحات رؤساء اندية الموصل والانبار وديالى وصلاح الدين واقليم كردستان وتلخصت بقانون الاندية الجديد واللوائح الانتخابية واحتياجات الاندية المتضررة من العمليات الارهابية لتنظيم داعش وامكانية استئناف الانشطة الرياضية والمشاركة بالانشطة والفعاليات المركزية ، مشيدا بحرص ممثلي الرياضة بهذه المحافظات على التواصل واعادة شباب العراق الرياضي الى العمل والمنافسة ضمن الفعاليات الرياضية لجميع الاتحادات الامر الذي يؤكد اللحمة الوطنية لعراقنا الموحد والسعي الدائم بان تكون الرياضة بوابتنا للانتصار على الارهاب والظروف الصعبة التي تواجهنا.
وبين عبطان ان القانون الجديد للاندية الذي لم يصدر بعد وجد اساسا لخدمة الاندية والنهوض بها واضافة دماء جديدة الى العاملين بالاندية لتجديد الابداع وخلق افكار جديدة متطورة تسهم الى حدود بعيدة في اضافة لمسة نحو الامام ، مشيرا الى ان تحديد منصب رئيس النادي بدورتين انتخابيتين مع امين السر لا يعني الاستغناء عن اي منهم ومن الممكن ان يتواصلوا ضمن الهيئة العامة ، منوها ان القانون اساء البعض فهمه كمسودة قابلة للتعديل ومازلنا ننتظر الملاحظات من الاندية للاخذ بها ودراستها حيث لم تردنا الاجابات سوى من 44 ناديا فقط ، وتابع بالقول ان وزارة الشباب والرياضة مع وجود كوادر مؤهلة كثيرة ضمن منتسبيها الا انها اعتمدت بصورة مباشرة على النخب العلمية من اكاديميين وخبراء للعمل معها بهذا القانون وغيره.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة