فالنسيا يوقف انتصارات برشلونة ويشعل صراع المقدمة

ريال مدريد يقسو على خيتافي برباعية في الليجا

مدريد ـ وكالات:

حقق فريق فالنسيا تعادلاً في الوقت القاتل أمام ضيفه برشلونة ليخطف نقطة من أنياب الفريق الكتالوني حامل لقب الدوري الإسباني بنتيجة 1-1 في اللقاء الذي انتهى بفوز البارسا بهدف نظيف امس الاول على ملعب «المستايا» في الجولة الرابعة عشر لمسابقة الليجا.
برشلونة سجل بهدف لويس سواريز في الدقيقة 59 وتعادل فالنسيا بهدف لاعبه سنتياجو مينا لورينزو في الدقيقة 86 قبل النهاية بدقائق.
برشلونة عزز صدارته لترتيب الدوري بعد أن رفع رصيده إلى 34 نقطة، بينما يحتل فالنسيا المركز السابع برصيد 20 نقطة، ولكن هذا التعادل جعل قطبي مدريد يقتربان كثيرا منه، إذ اصبح الفارق بين البرسا واتلتيكو نقطتين، ومع ريال مدريد 4 نقاط.
ونجح فالنسيا في إيقاف انتصارات برشلونة المتتالية في ظل الحالة الفنية المتميزة التي يعيشها البارسا تحت قيادة مدربه لويس إنريكي.
وعندما حلَّ نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم، مُتصدر ترتيب الدوري الإسباني، ضيفاً على ملعب ميستايا معقل نادي فالنسيا ضمن مباريات الجولة 14 من الليغا الإسباني.
وبرغم تفوق برشلونة في نتيجة المباراة حتى ما قبل 5 دقائق من نهاية زمن المباراة، إلَّا أن سانتي مينا لاعب فالنسيا منح لفريقه التعادل مع الدقيقة 86.
ولم يمنح مينا لفريقه مُجرد تعادل أو نقطة مهمة أمام المتصدر، بل حافظ للفريق على سجلٍ مميز من المباريات على أرضه وبين جماهيره في مسابقة الليغا.
فلغة الأرقام تحكي أنَّ فالنسيا لم يتعرض لأي هزيمة على ملعبه وبين جماهيره منذ 30 نوفمبر 2014 حين قابل برشلونة نفسه ضمن الجولة 12 من ذلك الموسم وانتصر الأخير حينها بهدف سيرجيو بوسكيتس في الوقت البديل.
ومنذ ذلك التاريخ لم يتلقَ فالنسيا أي هزيمة في معقله ضمن مباريات الليجا ، إذ خاض 18 مباراة انتصر في 13 منها وتعادل في خمس مسجلاً 36 هدفاً في حين تلقت شباكه 8 أهداف.
من جانبه واصل أتلتيكو مدريد صحوته في الدوري الاسباني لكرة القدم، بعدما حقق انتصاره الرابع على التوالي، والسادس في مبارياته السبعة الأخيرة في المسابقة، وتغلب 2-صفر على مضيفه غرناطة في ملعب نويفو لوس كارمينيس.
وافتتح المدافع الأوروجواياني دييجو جودين التسجيل لفريق العاصمة الأسبانية في الدقيقة 20 عبر ضربة رأس رائعة، فيما سجل النجم الفرنسي انتوان جريزمان الهدف الثاني في الدقيقة 76 عبر تصويبة رائعة، ليواصل بذلك هز الشباك للمباراة الثانية على التوالي، بعدما سجل هدف الفريق الوحيد خلال فوزه 1-صفر على ضيفه إسبانيول في المرحلة الماضية.
ورفع أتليتكو مدريد رصيده بهذا الفوز إلى 32 نقطة في المركز الثاني، في حين توقف رصيد غرناطة عند 11 نقطة في المركز السابع عشر (الرابع من القاع) مؤقتا.
الى ذلك، حقق ريال مدريد فوزا ساحقا على ضيفه خيتافي (4-1) على استاد «سانتياجو برنابيو» في افتتاح الجولة الرابعة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم في واحدة من أفضل مباريات النادي الملكي هذا الموسم ولقاء شهد عودة ثلاثي ال» BBC « للتهديف سوياً لأول مرة منذ 8 شهور.
سجل رباعية ريال مدريد نجومه الفرنسي كريم بنزيمة «هدفين» في الدقيقتين (4 و16) والويلزي جاريث بيل (35) والبرتغالي كريستيانو رونالدو (38)، وهو اول لقاء في الليجا هذا الموسم الذي يشهد تسجيل ال BBC سويا، بينما سجل المدافع الاسباني اليكسيس رواناو هدف حفظ ماء الوجه للفريق الضيف خيتافي برأسيه قوية في الدقيقة (70).. ورفع النادي الملكي رصيـده إلى (30 نقطة).

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة