مقتدى الصدر يطرد 10 من أتباعه ويعدّهم أعداء لـ(آل الصدر)

بغداد ـ الصباح الجديد:
أعلن رئيس التيار الصدري مقتدى الصدر، أمس الثلاثاء، عن طرد 10 من الخط الصدري، وفيما بيّن ان هؤلاء هم “ملعونون مجرمون” يحاولون تشويه سمعة المذهب وآل الصدر، أكد أنهم سيكونون أعداء لـ(آل الصدر).
وقال الصدر في بيان ورد الى “الصباح الجديد”، إن “كلا من الأسماء أدناه يعدّون مطرودين من سماحتنا آل الصدر، بل ويعدّ كلا منهم عدواً لنا آل الصدر”، مشدداً على “ضرورة مقاطعتهم وعدم التعاون معهم على الإفلات، فهم مجرمون ملعونون يحاولون تشويه سمعة المذهب، فضلاً عن سمعتنا آل الصدر”.
وأضاف الصدر، “على رأس هؤلاء المحسوب على الحوزة ظلماً وعدواناً المدعو وديع العتبي”، عادا “هذه المجموعة من المجرمين الملعونين وهم أعداء لآل الصدر الكرام ويجب مقاطعتهم وعدم التعاون معهم على الإطلاق”.
وأمر الصدر لجنة الإصلاح بـ”إكمال الإجراءات اللازمة لتسليمهم الى الجهات المعنية”، مؤكدا أنه “في حال تم الإفراج عنهم من قبل السلطات فإنه يحتفظ بعقوبتهم لنفسه”.
وتابع، إن “ذلك يسيء لسمعة السيد الوالد (قدس) بل ويجب العمل على كشف بقية العصابات في ديالى الجريحة فوراً”.
والأسماء بحسب البيات هي، وديع العتبي، محمد عناد، علي هادي، مجيد حميد (ماجد حميد)، علي راهي، عيدان ياسر، فاضل درجال، عباس هادي مدير ناحية خان بني سعد، فضلا عن حسن هادي عيسى، ويحيى العامري.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة