البيشمركة تحرر سنجار بالكامل وتكبد “داعش” خسائر فادحة في الأرواح والمعدات

سكانها يطالبون المجتمع الدولي بتسهيل عودتهم وإعادة الإعمار
السليمانية – عباس كارزي:
مع اطلالة شمس اليوم الثاني من بدء العمليات العسكرية لتحريرها، دخلت قوات البيشمركة ووحدات حماية الشعب التابعة لحزب العمال الكردستاني (PKK) وقوات حماية سنجار الايزيدية الى قضاء سنجارمن دون مقاومة تذكر ، بعد ان كبدت خلال معارك طاحنة تنظيم داعش الارهابي خسائر كبيرة في الارواح والمعدات.
بدأت عمليات تحرير قضاء سنجار مع ساعات الصباح الاولى ليوم الخميس 12-11-2015 بمشاركة نحو 10 الاف مقاتل من قوات البيشمركة المشتركة من الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني وقوات حماية شنكال الايزيدية ووحدات حماية الشعب (HPG) التابعة لحزب العمال الكردستاني وقوات حماية المرأة (YPJ) بدعم من طائرات التحالف الدولي.
وتقع مدينة سنجار التي تحول جانب كبير منها الى اطلال وركام شمال مدينة الموصل ب 113 كم، في منطقة استراتيجية كانت تعد الشريان الحيوي بالنسبة لداعش فهي تربط بين مدينتي الرقة في سوريا والموصل في العراق وتعد هاتان المدينتان المعقل الرئيس لتنظيم داعش الارهابي في سوريا والعراق.
عقيد كلاري قائد قوات وحدات حماية الشعب التي دخلت المدينة من محورها الشمالي، اكد مقتل العشرات من عناصر داعش داخل المدينة اضافة الى جرح عشرات آخرين فيما لاذ اعداد منهم بالفرار تحت ستار الليل واسر بعضهم، لافتاً الى ان طائرات التحالف الدولي ساندت قوات البيشمركة وكان لها دور اساسي في احراق العديد من السيارات المفخخة التي حاول التنظيم الارهابي تفجيرها على قوات البيشمركة.
كلاري اكد في تصريح تابعته الصباح الجديد ان قواته شاركت بنحو فاعل وقدمت على مدار العام والنيف الذي مضى على احتلال المدينة نحو مئة شهيد.
منتقدا في الوقت ذاته محاولات الحزب الديمقراطي الكردستاني لتجيير الانتصار الذي تحقق في سنجار لصالحه.
هلو بنجويني مسؤول مركز تنظيمات الاتحاد الوطي في الموصل الذي كان يتحدث من داخل ميدنة سنجار ان المدينة حررت بالكامل ورفعت اعلام كردستان على المباني الرئيسة في المدينة، مشيرا الى ان تطهيرها من العبوات الناسفة والالغام والمخلفات الحربية، يحتاج الى عشرة ايام او اسبوعين في اقل تقدير حتى يتمكن السكان من العودة الى المدينة.
سكان المدينة المهجرون القاطنون في مخيمات ايواء النازحين قرب محافظات دهوك واربيل والسليمانية عبروا عن املهم في العودة الى مدينتهم باسرع وقت ممكن، مطالبين الجهات المعنية في حكومة الاقليم والحكومة الاتحادية بتقديم المساعدات المطلوبة وتوظيف جميع امكاناتهم لاعادتهم الى مناطق سكناهم في المدينة باسرع وقت ممكن.
من جانبه طالب امير الطائفة الايزيدية مير حسين بك الحكومتين العراقية واقليم كردستان والمجتمع الدولي بالاسراع في اعادة اعمار المدينة مطالباً بتحويلها الى محافظة وتعويض ابنائها عن الخسائر البشرية والمادية والماسي الانسانية التي ساقها تنظيم داعش عليها خلال الفترة التي احتل المدينة.
رئيس اقليم كردستان المنتهية ولايته مسعود برزاني ورئيس حكومة الاقليم نيجرفان بارزاني باركا في بيانين تحرير قضاء سنجار مهنئين ابناء الطائفة الايزيدية بهذه المناسبة، مثمنين دور قوات البيشمركة وتضحياتها المستمرة، شاكرين قوات التحالف الدولي على دورها الكبير ومساندتها لتحرير اراضي كردستان من الارهاب.
وكان الحزب الديمقراطي الكردستاني قد منع وسائل الاعلام غير التابعة له من الوصول الى المدينة وسمح فقط لقناتي روداو وكردستان 24 المملوكة لمسرور بارزاني من دخول سنجار، وهو ما لاقى استهجانا واستياءا واسعا لدى المنظمات المعنية ووسائل الاعلام التي منعت من دخول المدينة والتي اشارت الى ان منعها من تغطية العمليات العسكرية في سنجار، يأتي ضمن مسلسل التضييق على الحريات الذي يمارسه الحزب الديمقراطي في اربيل ودهوك على وسائل الاعلام المستقلة والأهلية من دون وجه حق.
القوات المشاركة في عملية تحرير المدينة:
أ- بيشمركة الحزب الديمقراطي الكردستاني بقيادة حميد افندي ويبلغ عددهم نحو (3500) مقاتل من البيشمركة.
ب- بيشمركة الاتحاد الوطني الكردستاني قيادة قوات 70 بقيادة هلو بنجويني ومصطفى جاوره ش والقائدين العسكريين اللواء شفيق جاوشين امر لواء 111 لقوات البيشمركة واللواء قادر حوراني امر فوج لواء 8 وهم اكثر من الفي بيشمركة.
ج- قوات وحدات حماية الشعب ال (YPG) وهم حوالي (550) مقاتل.
د- قيادة ايزيدخان المشتركة لتحرير سنجار بقيادة حيدر ششو وهم نحو (450) مقاتل.
ه- قوات حماية الشعب (HPG) التابعة لحزب العمال الكردستاني بقيادة زكي شنكالي ومعه (1850) مقاتلاً.
و- قوات ال (YPJ) وحدات حماية المرأة وهي قوات نسوية تابعة لحزب العمال الكردستاني (PKK) وتتألف من (260) امراة مقاتلة.
ي- وحدات فنية من قوات مكافحة الارهاب بقيادة مسؤول وكالة الحماية والمعلومات لاهور جنكي طالباني التي انطلقت من محافظة السليمانية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة