إيفا لونغوريا تكافح سرطان الأطفال

لوس انجليس ـ إفي:
شاركت النجمة الأميركية إيفا لونغوريا برفقة مشاهير آخرين في مباراة «سوفتبول» (كرة لينة) خيرية أقيمت على ملعب فريق دودغرز للبيسبول في مدينة لوس أنجليس الأميركية في ولاية كاليفورنيا (الأحد)، لمصلحة الأطفال اللاتينيين الذين يعانون من السرطان واسرهم.
وصرحت الممثلة المكسيكية الأصل والناشطة على السجادة الحمراء، قبيل إقامة الحدث مساء أمس، أن «الأطفال اللاتينيين لديهم معدلات إصابة مرتفعة بالسرطان، ومن ثم فإن مجتمعنا واطفالنا يحتاجون إلى مزيد من المساعدة».
يذكر أن لونغوريا هي الناطقة المحلية باسم منظمة «آباء ضد السرطان»، المؤسسة العام 1985 والتي نظمت مباراة «نافس من أجل الأمل» لجمع تبرعات عبر بيع تذاكرها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة