قاسم ماجد ينتقد واقع الخدمات في اغنية جديدة

من كلمات حسين جبر وجبار صدام
بغداد ـ الصباح الجديد:
طرح الفنان قاسم ماجد عملاً جديداً له عبر موقعه الشخصي في “يوتيوب” وكذلك عبر صفحته في موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.
والعمل الجديد أغنية بعنوان “ليش ليش يجاري، طكت علينا المجاري”، كتب كلماتها الشاعران حسين جبر وجبار صدام، وتعد أغنية ناقدة للأوضاع المزرية التي يعيشها العراقيون هذه الايام نتيجة الفيضانات التي خلقتها مياه الأمطار.
ولاقت الأغنية تفاعلا على صفحات التواصل الاجتماعي تمثل بآلاف المشاركات من قبل المدونين والناشطين الذي عبروا عن إعجابهم بالدور الذي يلعبه الفنان قاسم ماجد في ايصال صوت الناس للمسؤولين عبر الاغاني الهادفة.
ومعروف عن الفنان قاسم ماجد تواصله بتقديم الأغاني التي تنتقد الفساد الإداري والمالي وتعرّي الفاسدين، ويقول محمد عبيد، إن “الفنان ماجد عودنا بتواصله السياسي والفني مع ما يعانيه شعبنا من ارهاب التكفير وارهاب الفساد واللذين هما وجهان لعملة واحدة”، مضيفاً: “ماجد من اجرأ الفنانين العراقيين في محاكاته لواقع الفساد ولم تغب عنا اغنيته المشهورة، وها هو يعود بعد غرق بغداد الحبيبة والمحافظات وما عاناه اهلنا المظلومون ممن هجرهم الارهاب ولم يسعفهم الفاسدون”.
وواصل: “كانت ردة الفعل رائعة من شاعرين هزهما الواقع المؤلم والمزري، هما حسين جبر وجبار صدام”.
فيما قال عماد المولى، إن “ماجد بدأ مبكرا ولحن مبكرا، ووضع نفسه على خارطة المسمع العراقي بجهد شخصي مشهود واصرار و عمل دؤوب” مضيفاً: “رغم ان قاسم لم ينقطع عن الموجة السائدة وذائقة الجمهور طوال عمله، لكنه أسس لتجربة متميزة ومتفردة وربما تكون يتيمة لولا خالد الذكر عزيز علي”.
وتابع: “هذا العمل اللصيق بهم الوطن والمواطن يستحق منا كل التقدير والاحتفاء خاصة لو علمنا انه منجز ذاتي بالكامل دون دعم ولا مساعده ولا تسويق محلي, ومما يؤشر لوعي الفنان هنا أن كل اعماله كانت خالصة لوجه العراق وشعبه دون الانزلاق نحو فئوية او حزبية”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة