بوتن أقوى رجل في العالم

نيويورك ـ أ ف ب:
للعام الثالث على التوالي يقع اختيار مجلة “فوربس” على الرئيس الروسي فلاديمير بوتن بوصفه “أقوى رجل في العالم”.
ووفق تصنيف المجلة، فقد حلت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ثانية، بينما حل الرئيس الأميركي باراك أوباما في المركز الثالث، وفقا لما ذكرته فرانس برس.
وقالت فوربس في تبريرها لاختيارها بوتن إنه “يواصل إثبات أنه أحد الرجال القلائل في العالم الذي بوسعه أن يسمح لنفسه بأن يفعل ما يشاء”.
وأوضحت المجلة أنه رغم العقوبات المفروضة من الدول الغربية على روسيا نتيجة للأزمة الأوكرانية، فإنها لم تسفر عن إضعاف روسيا، لكنها “ضربت الروبل ودفعت روسيا إلى انكماش يزداد وضوحا”.
كما أن شعبية بوتن ظلت مرتفعة في بلاده، وفقا لفوربــس التــي أشــارت إلى أن ما اسهــم في تعزيز نفوذه على الساحة الدولية هــو قــراره بالتدخــل عسكريا في سوريا.
وبمقارنة التصنيف الأخير لأقوى الزعماء، فقد تقدمت ميركل 3 مراكز عن التصنيف الســابق، بينما تراجع أوباما مركزا واحــدا.
وقالت المجلة إن بوتين “يواصل إثبات أنه أحد الرجال القلائل في العالم الذي بوسعه أن يسمح لنفسه بأن يفعل ما يشاء”. وأضافت على موقعها الإلكتروني أن العقوبات التي فرضها الغرب على روسيا إثر الأزمة الأوكرانية “ضربت الروبل ودفعت روسيا إلى انكماش يزداد وضوحا، لكنها لم تؤد إلى إضعافها على الإطــلاق”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة