«الكهرباء» تكثّف عمليات التحسين والتأهيل لشبكات التوزيع

بعد تحقيقها معدلات عالية في إنتاج الطاقة

بغداد ـ محمود خيون:
كثفت وزارة الكهرباء وعبر دوائر التوزيع التابعة لها من حملات التحسين والتأهيل لشبكات التوزيع العاملة في المناطق والاحياء السكنية في عموم العاصمة والمحافظات ، والتي تهدف من خلالها رفع اداء عمل شبكات التوزيع وتذليل المشكلات التي تواجه العاملين في اثناء قيامهم بتنفيذ برامج التحسين وحل الاختناقات ومعالجة الشكاوى التي تقدم من المواطنين مباشرة أو عبر وسائل الاعلام المختلفة ، يأتي ذلك بعد ان تمكنت الوزارة من تحقيق معدلات عالية في انتاج الطاقة تجاوزت 13 الف ميكاواط ولاول مرة في تأريخ المنظومة .
الى ذلك بحثت المهندسة ايمان احمد توفيق معاون المدير العام لشؤون التوزيع في الكرخ مع النائب طلال الزوبعي المشكلات والمعوقات التي تتسبب في بعض الاحايين في تأخير انجاز اعمال الصيانة الفورية والضرورية وحملات التحسين وحل الاختناقات ضمن شبكات التوزيع في المناطق السكنية في عموم الكرخ والاطراف .
كما استعرضت المهندسة ايمان أهم الانجازات التي حققتها الملاكات الهندسية والفنية والحرفية في جميع القطاعات التابعة للمديرية العامة لتوزيع كهرباء الكرخ على مستوى اعمال التحسين والتأهيل لشبكات التوزيع في مناطق مركز الكرخ والاطراف والتي أسهمت في الحد من الانقطاعات في التيار الكهربائي خارج اوقات القطع المبرمج الذي تفرضه ظروف منظومة الطاقة اضافة الى انجاز مشاريع تحويل الشبكات الهوائية الى ارضية لضمان استقرار وديمومة التيار الكهربائي والقضاء على الضائعات وتنفيذ حملات رفع التجاوزات الحاصلة على شبكات التوزيع خاصة في المجمعات السكنية العشوائية .
من جانب آخر ثمن النائب طلال الزوبعي جهود العاملين في قطاع الكهرباء بنحو عام والعاملين في مديرية توزيع كهرباء الكرخ والفروع التابعة لها وخاصة قطاعات مناطق الاطراف كأبي غريب والنصر والسلام ، مشيداً بتلك الجهود التي تنصب في خدمة ابناء الشعب خاصة ما يتعلق منها واعمال الصيانة الفورية وسرعة الاستجابة لشكاوى المواطنين على الرغم من الظروف الامنية الحرجة التي تواجه فرق الصيانة في اثناء القيام بواجباتها وتحديداً في مناطق الاطراف التي تشهد اعمالا عسكرية في اغلب الاحيان جاء ذلك خلال استقبال المهندسة ايمان أحمد توفيق معاون المدير العام لشؤون التوزيع للنائب طلال الزوبعي بمقر المديرية العامة لكهرباء الكرخ يوم أمس . كما عرض النائب طلال الزوبعي عدداً من المقترحات لتعزيز عمل فرق الصيانة وبما يسهم وتطوير العمل وإدامة عمل شبكات التوزيع والمحافظة على مكوناتها وضرورة البحث عن البدائل لتوفير المواد الضرورية التي تتطلبها اعمال الصيانة والتحسين والايصالات الجديدة لدور المواطنين .
من جانبها دعت المهندسة ايمان جميع المعنيين في القطاعات من مهندسين وفنيين وحرفيين بذل قصارى الجهود في موضوع معالجة شكاوى المواطنين وابداء التعاون التام مع المجالس المحلية والوجهاء في المناطق السكنية من اجل تذليل المشكلات والمعوقات واعتماد مبدأ الابداع والتطور لجميع حلقات العمل ومفاصله وابتكار البدائل المحلية في عمليات التحسين وحل الاختناقات وتدعيم الشبكات لتجاوز جميع المعوقات وبما ينعكس وزيادة درجة الوثوقية في التيار الكهربائي لضمان استمراريته في عموم المناطق الخاضعة لحدود مسؤولية المديرية .
كما أكدت المهندسة ايمان احمد توفيق الى استغلال الاعمدة التي توفرت في عدد من القطاعات التي تم تحويل شبكاتها الهوائية بشبكات ارضية واجراء عمليات المناقلة والاستعانة بالقطاعات التي تتوفر فيها مواد فائضة يمكن ادخالها في العمل واستعمالها لانجاز الاعمال المطلوبة في القطاعات التي تعاني من شحة في توفر المواد .
يذكر ان المديرية العامة لتوزيع كهرباء الكرخ كانت قد اعلنت في وقت سابق عن البدء في تنفيذ خطة شاملة لتحسين شبكات التوزيع وتدعيمها مع التخطيط لاستحداث مصادر تغذية جديدة تسهم في تخفيف الاحمال عن المغذيات التي تعاني من زيادة الاحمال الكهربائية ، وتكثيف عمليات ازالة اغصان الاشجار المتداخلة مع مكونات الشبكة الهوائية وجرد مسوحات ميدانية لتحديد المناطق التي بالامكان احالة شبكاتها الى ارضية بدلاً من الهوائية لتقليل الضائعات وتلافي حدوث حالات انطفاء التيار الكهربائي التي تسببها العوامل الخارجية كتعرض الشبكات للتفجيرات او سوء الاحوال الجوية .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة