اليوم.. الأسود يرفعون شعار الفوز أمام فيتنام

صدارة المجموعة السادسة هدفهم

هانوي ـ لؤي عمران الشمري*

تتجه الانظار في الساعة الثالثة من عصر اليوم الخميس الى ملعب ماي دنه الوطني في العاصمة هانوي الذي سيحتضن المواجهة المرتقبة بين منتخبنا الوطني ومستضيفه الفيتنامي برسم الجولة الخامسة من التصفيات المشتركة المؤهلة لمونديال روسيا 2018 وكأس اسيا في الامارات 2019. لقاء البحث عن الصدارة
يرفع اسود الرافدين شعار الفوز وانتزاع صدارة المجموعة الاسيوية السادسة وتعويض اهدار نقطتين في المواجهة السابقة مع المتصدر الحالي المنتخب التايلاندي الذي يمتلك سبع نقاط من ثلاث مباريات بينما منتخبنا الوطني لديه اربع نقاط من مباراتين تغلب في الاولى على المنتخب التايواني بخماسية وتعادل في الثانية مع المنتخب التايلاندي بهدفين لمثلهما حيث يتفوق بفارق نقطة عن المنتخب الفيتنامي صاحب الترتيب الثالث وبجعبته ثلاث نقاط من خسارة مع تايلاند وفوزا على المنتخب التايواني بهدفين لهدف.

لغـــة التفــاؤل
عبر مدرب منتخبنا الوطني يحيى علوان في المؤتمر الصحفي عن تفاؤله في كسب منتخبنا الوطني لنقاط الفوز والقفز لصدارة المجموعة حيث اشار الى ان منتخبنا الوطني يمتلك عناصر متكاملة من الخبرة والشباب قادرة على اسعاد الجماهير العراقية وتقديم مباراة جميلة وكبيرة في كل الظروف التي تحيط باجواء اللقاء مشيرا الى ان المباراة مع المنتخب الفيتنامي المتطور ستكون مليئة بالاثارة والندية مؤكدا ان فريقه قادر على الظفر بنقاط المباراة الثلاث.
كما ابدى علوان اعجابه بتطور مستوى المنتخب الفيتنامي لاسيما بعد استضافتها لبطولة كأس اسيا في عام 2007 وتأهلها الى الدور ربع النهائي.
وحضر الى جانب علوان في المؤتمر الصحفي المدافع علي عدنان المحترف في صفوف نادي اودينيزي الايطالي والذي اكد على قدرة اللاعب العراقي في تحدي الصعاب وبذل اقصى جهد من اجل اسعاد الشعب العراقي الذي ينتظر فرحة الفوز مبديا سعادته في الاحتراف في الدوري الايطالي الذي سيكون بوابة لتطوير مستواه وينعكس ايجابيا على اهمية تواجده في صفوف اسود الرافدين.
فيما اعترف مدرب المنتخب الفيتنامي بقوة منتخبنا الوطني مشيرا الى ان الفريق العراقي يعد اقوى فرق المجموعة وبقية المنتخبات في مستوى واحد وسيعمل مع لاعبيه من اجل الحد من خطورة منتخبنا الوطني وتحقيق نتيجة ايجابية موضحا ان فريقه يعول على عاملي الارض والجمهور والاجواء الفيتنامية التي تتسم بالرطوبة لتحقيق مبتغاه.

تفاؤل كتيبة الاسود
اكد لاعب وسط منتخبنا الوطني سعد عبد الامير المحترف في صفوف القادسية السعودي في تصريحه لموفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية عن سعادته باكتمال التشكيلة الوطنية عقب التحاق المحترفين حيث سيكون عامل ثقة واطمئنان لانتزاع الفوز من المنتخب الفيتنامي امام انظار جماهيره ، مضيفا ان المباراة ستكون محطة لمصالحة الجماهير العراقية بعد الاخفاق في تجربة الاردن الودية واللعب بطريقة مثالية للوصول نحو الفوز والقفز الى صدارة المجموعة.
من جانبه اشار اللاعب همام طارق الى ان منتخبنا الوطني جاهز لتحقيق نتيجة ايجابية تسعد الجماهير الرياضية مبديا تفاؤله في عبور محطة المنتخب الفيتنامي الذي سيحظى بمساندة كبيرة من جماهيره.

كما اعرب اللاعب احمد ياسين
المحترف في الدوري الدنماركي ان هدفه يتمثل باسعاد الشعب العراقي موكدا ان كرة القدم هي من اكثر وسائل الفرحة لابناء وطنه معربا عن امله في تجاوز عقبة المنتخب الفيتنامي .. مضيفا وبلغة التفاؤل ان الفوز سيكون في متناول اسود الرافدين لما شاهده من اصرار ومعنويات مرتفعة لدى اللاعبين.

اقبـــال فيتنامـي
رصد الموفد الصحفي الاقبال الكبير من قبل الجماهير الفيتنامية على شراء بطاقة الدخول لمتابعة المباراة التي ستقام في ملعب ماي دنه الذي يتسع لاكثر من اربعين الف متفرج وسبق له ان احتضن البطولات الكبرى وابرزها بطولة اسيا 2007 واللقاءات الودية للمنتخب الفيتنامية مع كبرى الاندية العالمية امثال تشيلسي الانكليزي وريال مدريد الاسباني ويوفنتوس الايطالي.
وخصص الاتحاد الفيتنامي عدد من البطاقات للجماهير العراقية القليلة المتواجدة في هانوي فيما ستكون للجالية العربية دورا في مؤازرة منتخبنا الوطني من خلال الالتحاق بالمشجعين العراقيين وتشكيل مجموعة واحدة في مدرجات الملعب الوطني تساهم في مساندة اسود الرافدين.

تفاعــل رســمي
تواجد في المران الثالث لمنتخبنا الوطني القائم باعمال السفارة العراقية محمد عبيد جبر ومعاونه نزار فخري وكانت لهما وقفة رائعة في تذليل كل العقبات امام الوفد العراقي وهو ماولد الارتياح الكبير لدى اعضاء الوفد في التفاتة تدل على اهتمام السفارة العراقية بممثل الوطن في المحفل العالمي والقاري.

مـــران متكامــل
شهدت الوحدة الاخيرة لمنتخبنا الوطني تواجد جميع اللاعبين وتم تطبيق عدة اساليب تكتيكية اعتمده الملاك التدريبي بقيادة علوان واشرف فيما كان لمدرب اللياقة البدنية غوانزالو دورا كبيرا في رفع جاهزية اللاعبين خاصة المحترفين الذين وصلوا الى هانوي بعد رحلة ماراثونية وشاقة.

عرين الاسود بخير
بعث مدرب حراس المرمى لمنتخبنا الوطني عبد الكريم ناعم برسالة الى الجماهير العراقية يطمئن فيها على قوة مركز حراسة المرمى بوجود الحراس نور صبري ومحمد كاصد وكرار ابراهيم في الذود عن الشباك العراقية في موقعة هانوي مؤكدا على قدرة الحراس بالظهور المميز في المباراة المرتقبة.

منتخبنا يرتدي الابيض
وتم تحديد الوان ملابس المنتخبين العراقي والفيتنامي في ضوء المؤتمر الفني الخاص بالمباراة والذي عقد في مقر الاتحاد الفيتنامي الذي يقع في الجهة المقابلة لملعب المباراة وتقرر ان يرتدي منتخبنا الوطني الزي الابيض الكامل فيما سيرتدي حارس المرمى الزي الاصفر وسيلعب المنتخب الفيتنامي المستضيف بالزي الاحمر الكامل.
يذكر ان منتخنا الوطني سبق وان ارتدى الزي الابيض الكامل في مباراتيه السابقتين مع تايوان وتايلند.

تأهل الشباب بعيون الاسود
وعمت الفرحة في ارجاء مقر اقامة الوفد العراقي بعد تلقيهم لنبأ فوز منتخبنا الشبابي على شقيقه البحريني باربعة اهداف لهدف واحد وضمان تصدره لفرق مجموعته الاسيوية وتأهله لنهائيات كأس اسيا.
ومن جانبه عبر رئيس الوفد عبدالخالق مسعود عن سعادته لماحققه لاعبو منتخب الشباب متطلعا الى اهمية تكرار الانتصارات للكرة العراقية بعد تأهل منتخب الناشئين للبطولة الاسيوية المقررة العام المقبل في الهند كما اعرب عن امله ان يحقق اسود الرافدين نتيجة الفوز وضمان صدارة فرق مجموعته في التصفيات المشتركة المؤهلة لكأس اسيا ومونديال روسيا.

* موفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة