بريطانيا تضاعف طائرات استطلاعها العسكرية ضدّ داعش في العراق وسوريا

بغداد ـ الصباح الجديد :
اعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون استعداد حكومته لمضاعفة قدراتها العسكرية المخصصة لمواجهة عصابات داعش الارهابية في العراق وسوريا.
وشدد كاميرون في تصريح صحفي نشر امس على هامش مشاركته في ندوة حزب المحافظين الحاكم الذي يتزعمه على اهمية “مواجهة ووقف التهديدات الإرهابية التي تتعرض لها المملكة المتحدة”.
وأضاف ان وزارة الدفاع ستضاعف عدد الطائرات من دون طيار من طراز “ريبر” من عشر الى 20 مبينا ان “الطائرات الاضافية تتمتع بقدرات اكثر تطورا وتطير مسافات أطول فضلا عن قدرتها على حمل أسلحة واجهزة متطورة”. واوضح انه سيتم تخصيص ميزانية بمئات الملايين من الجنيهات الاسترلينية لاقتناء أسلحة واجهزة عسكرية حديثة بهدف دعم عمليات القوات الخاصة.
وعدّ كاميرون ان “اكبر التهديدات الأمنية التي تواجهها بريطانيا هي التهديدات الإرهابية التي تتطلب الى جانب تجنيد اجهزة الأمن والاستخبارات الداخلية تحديثا مستمرا للعتاد والاجهزة العسكرية التي تعزز من عمل قواتنا الخاصة”.
ورأى ان الطائرات من دون طيار ستعمل على تعزيز أمن بريطانيا وتسمح لها بجمع المعلومات والبيانات الاستخباراتية علاوة على إعطاء القوات العسكرية القدرة على استهداف الأشخاص الذين يخططون لعمليات “ارهابية”.
ومع ذلك أوضح ان هذا النوع من الطائرات سيظل الخيار الأخير لاستخدامه ضد اي شخص مؤكدا ان حكومته ستعمل كل ما في وسعها لمنع سفر المواطنين البريطانيين لمناطق الصراع وخاصة في العراق وسوريا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة