اليوم.. «الوطني» يواجه نظيره الأردني

في بروفة تجريبية تأهباً للقاء فيتنام

عمان ـ لؤي عمران الشمري*

يلتقي منتخبنا الوطني مع مستضيفه الاردني في مباراة ودية تقام في الساعة الخامسة من مساء اليوم السبت ضمن استعدادات المنتخبين لخوض غمار الجولة الرابعة من التصفيات المشتركة المؤهلة لمونديال روسيا 2018 وكأس اسيا في الامارات 2019.
وتقام المباراة في ملعب عمان الدولي الذي استضاف مساء امس المران الثاني لكتيبة اسود الرافدين وتحت قيادة المدرب يحيى علوان وبمشاركة جميع اللاعبين المحليين بينما يغيب عن اللقاء الودي المرتقب المحترفين في الدوريات الاوروبية
وركز علوان في المران على الاسلوب التكتيكي لخوض البروفة التجريبية مع المنتخب الاردني كما منح بعض اللاعبين فرصة التسديد المباشر على المرمى وكيفية تنفيذ الحالات الثابتة , فيما ادى حراس المرمى نور صبري ومحمد كاصد وفهد طالب تدريباتهم البدنية والمهارية بإشراف المدرب عبد الكريم ناعم .
وعلى الرغم من الطابع الودي لهذه المباراة الا ان المنتخب الاردني اعتبرها فرصة لرد الاعتبار والثأر من منتخبنا الوطني الذي تغلب على النشامى بهدف دون رد في اخر لقاءات المنتخبين والتي جرت في دور المجموعات من بطولة كأس اسيا بنسختها الماضية والتي جرت منافساتها في استراليا مطلع العام الحالي .
واكد مدرب منتخبنا الوطني يحيى علوان لموفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية عن اهمية هذه المباراة الودية والتي اعتبرها المحطة الابرز لوضع اللمسات الاخيرة لتشكيلة المنتخب الوطني للمواجهة المنتظرة امام المنتخب الفيتنامي والتي ستقام في هانوي في الثامن من الشهر الحالي , كما اشار علوان الى تأثير غياب اللاعبين المحترفين عن ودية الاردن , معربا عن امله بتحقيق نتيجة ايجابية في تجربة الاردن قبيل المغادرة الى العاصمة الفيتنامية هانوي .
فيما يبحث مدرب المنتخب الاردني البلجيكي بول بولت عن الاستفادة القصوى من هذه المباراة قبيل مواجهة المنتخب الاسترالي في قمة مبارياته في التصفيات المشتركة والتي ستقام في عمان في الثامن من الشهر الحالي وتعد محطة مهمة لكشف الاخطاء لاسيما وان المدرب البلجيكي اعترف بصعوبة المهمة الاردنية في المواجهة المرتقبة امام الكنغارو .
ومن المتوقع ان تحضر الجالية العراقية المتواجدة في العاصمة الاردنية عمان والمدن القريبة منها الى ملعب عمان الدولي لمؤازرة ومساندة اسود الرافدين وبأعداد غفيرة لتحفيز لاعبي منتخبنا الوطني على الظهور بنحو مميز في المباراة الودية مع المنتخب الاردني , حيث حضرت مجموعة كبيرة من الجماهير العراقية الى المران الاخير وتابعت التدريبات منذ لحظة انطلاقها ورددت هتافات حماسية تتغنى بالوطن وبكتيبة اسود الرافدين .
وبلغت مباريات المنتخبين العراقي والاردني اكثر من خمس واربعين مواجهة حيث تميل كفة الفوز والتفوق لمصلحة منتخبنا الوطني منذ اول مباراة تأريخيه جمعت الاسود والنشامى في التاسع عشر من تشرين الثاني من عام 1964 ضمن منافسات بطولة كأس العرب والتي جرت في الكويت وانتهت عراقية بثلاثة اهداف لهدف واحد , وتبقى المواجهة العالقة بالأذهان بين المنتخبين الشقيقين تلك التي جمعتهما في نهائي الدورة العربية التاسعة التي أقيمت في العاصمة عمان عام 1999 ويومها تقدم منتخب الأردن برباعية لكن منتخبنا الوطني نجح في تعديل النتيجة 4-4 في مباراة مجنونة ليحتكم الطرفان لركلات الترجيح التي ابتسمت للأشقاء.
وتأكد غياب المهاجم مروان حسين عن مباراتي الاردن وفيتنام بعد تعرضه للإصابة في احدى المباريات الودية لفريقه الخليج السعودي مما تطلب ابتعاده عن الملاعب لمدة اسبوعين , وارسل طبيب النادي السعودي تقريرا لإدارة المنتخب الوطني يثبت تعرض اللاعب المذكور للإصابة .. فيما لم يستدعي الملاك التدريبي لمنتخبنا الوطني اي لاعب من فريق الشرطة رغم ان اتحاد الكرة قد اعلن في وقت سابق رفع عقوبة الحرمان عن لاعبي الشرطة .
بوصول لاعب نادي الفتح السعودي سلام شاكر الى العاصمة الاردنية عمان اكتمل عقد المحترفين في الدوريات الخليجية بعد التحاق الثنائي احمد ابراهيم وسعد عبد الامير فيما سيكون وصول محترفي اوروبا واميركا يومي الرابع والخامس من هذا الشهر الى العاصمة الفيتنامية هانوي لخوض المباراة مع المنتخب الفيتنامي .
وسيشد وفد منتخبنا الوطني الرحال الى فيتنام صباح غدٍ الاحد عبر مطار عمان الدولي ليكون موعد الوصول في وقت متأخر الى العاصمة هانوي التي ستحتضن المواجهة الاسيوية المرتقبة في الثامن من الشهر الحالي , فيما سيكون المدير الاداري باسل كوركيس المتواجد منذ الثلاثاء الماضي في استقبال الوفد العراقي الى جانب عدد من اعضاء الاتحاد الفيتنامي.

* موفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة