برشلونة يخطف فوزاً مجنوناً من باير ليفركوزن.. وتشيلسي يواصل الانحدار

في دوري أبطال أوروبا

العواصم ـ وكالات:

في دقيقتين فقط ، نجح برشلونة الإسباني، في قلب الطاولة على ضيفه باير ليفركوزن الألماني وحول تأخره بهدف إلى فوز مجنون بنتيجة 2-1 في اللقاء المثير الذي أقيم مساء أول امس على ملعب «كامب نو» في الجولة الثانية للمجموعة الخامسة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
تقدم المدافع بابادوبلوس لصالح ليفركوزن في الدقيقة 22 قبل ان ينجح سيرجي روبيرتو في الدقيقة 80 في التعادل ثم سجل لويس سواريز هدف الفوز بعدها بدقيقتين.
ورفع برشلونة رصيده إلى 6 نقاط متصدراً ترتيب المجموعة الخامسة، في حين تجمد رصيد ليفركوزن عند 3 نقاط بالمركز الثاني.
وتواصلت الأنباء السيئة بالهطول على مدرب نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم، لويس إنريكي، وذلك بتعرض نجم الفريق أندريس إنييستا لإصابة في لقاء الفريق أمام بايرن ليفركوزن.. وتعرَّض نجم خط وسط برشلونة لإصابة مع الدقيقة 60 من زمن مباراة الفريق أمام بايرن ليفركوزن ليسقط على الأرض بسبب الآلام.
واضطر إنريكي لاستبدال نجم خط وسطه وإدخال الإسباني الشاب خوردي ألبا بدلاً عنه.. ويأتي نبأ إصابة إنييستا السيء بعد 3 أيام فقط من خبر إصابة النجم الأول للفريق، ليونيل ميسي، الذي سيغيب على إثره عن الفريق في ثمانية أسابيع مقبلة.
وسيخضع إنييستا لفحوص طبية في وقتٍ لاحق لتحديد مدى خطورة الإصابة وإمكانية غيابه عن الملاعب، حيث أنَّه لم تذكر الصحف الكاتلونية حتى الآن أي تأكيد حول مدى خطورة الإصابة.
من جهته، أعرب الأوروجواني، لويس سواريز، مهاجم فريق برشلونة الاسباني لكرة القدم، عن سعادته بالفوز الذي حققه فريقه على باير ليفركوزن الألماني بهدفين لواحد، مشيرا إلى أنه على الرغم من الصعاب كان يتوجب على البرسا اظهار أنه بطل أوروبا.
وقال اللاعب صاحب هدف الفوز: «كرة القدم في المباراة كانت قليلة»، مشيرا إلى أن الحديث الذي أجراه مدرب الفريق لويس إنريكي مع اللاعبين بين الشوطين ساهم في مساعدة فريقه على قلب نتيجة المباراة.
وصرح سواريز: «المدرب لاحظ أشياء لم نكن ندركها وغير طريقة اللعب، وهذا ساعدنا كثيرا»، وذلك في اشاره للعبه وساندرو كرأسي حربي ونيمار كصانع ألعاب وتفريغ الطرفين لصعود الظهيرين.. من جانبه قال ساندرو ان السر وراء الفوز كان «اصرار الفريق» على الفوز، على الرغم من تأخره أثناء المباراة واصابة انييستا.
من جانبه، واصل بايرن فريق ميونيخ الألماني لكرة القدم، سلسلة انتصاراته المحلية والاوروبية، محققا انتصاره العاشر على التوالي بفوزه على ضيفه دينامو زغرب الكرواتي بخماسية نظيفة امس الأول على استاد «اليانز آرينا»، معقل الفريق البافاري، في مباراة من جانب واحد بالجولة الثانية من منافسات المجموعة السادسة بدور المجموعات في بطولة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.
سجل خماسية الفريق البافاري نجومه، البولندي روبرت ليفاندوفسكي ثلاثية «هاتريك» في الدقائق (21 و28 و55)، وهو الهاتريك الثاني في التشامبيونزليج بعد ثلاثية البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد في مرمى شاختار، والبرازيلي دوجلاس كوستا عند الدقيقة 13، والالماني ماريو جوتزه في الدقيقة 25.
وعزز بايرن ميونيخ صدارته للمجموعة السادسة، بفوزه الثاني على التوالي، بعد فوزه في الجولة الأولى على أولمبياكوس 3-0، رافعا رصيده الى (6 نقاط) بفارق 3 نقاط عن اولمبياكوس اليوناني، الذي فجر مفاجأة بفوزه على مضيفه ارسنال الانجليزي (3-2)، محققا اول انتصار له واول ثلاث نقاط احتل بها المركز الثاني بفارق الاهداف عن دينامو زغرب، الذي تراجع للمركز الثالث، فيما يقبع ارسنال في قاع المجموعة دون اي رصيد من النقاط.
وواصل ليفاندوفسكي تألقه محرزا 10 اهداف في اخر 3 مباريات للفريق البافاري، من بينها خماسية مذهلة في تسع دقائق أمام فولفسبورغ، اضافة لهدفين آخرين في شباك ماينز، ليصل الى هدفه ال26 في التشامبيونز ليج.
الى ذلك، واصل تشيلسي الإنجليزي عروضه المتواضعة، بعدما خسر من مضيفه بورتو البرتغالي بنتيجة هدفين مقابل هدف في الجولة الثاني من منافسات المجموعة السابعة من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، على ملعب «الدراجاو» .. أحرز هدفي بورتو، أندري ومايكون في الدقيقتين 39 و 52، في حين احرز هدف تشيلسي الوحيد ويليان في الدقيقة 45، ليتجمد رصيد «البلوز» عن النقطة 3 في المركز الثالث، في حين احتل الفريق البرتغالي الوصافة برصيد 4 نقاط متساويًا مع دينمو كييف الأوكراني.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة