الأخبار العاجلة

روما يواجه برشلونة في أبرز لقاءات دوري الأبطال

صفارة الهولندي كيبرز تضبط اللقاء

العواصم ـ وكالات:

ربما يتطلع مشجعو روما إلى زيارة برشلونة لملعبهم في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم، ببعض الخوف ولا يبدو أن المدرب رودي غارسيا مليء بالثقة.
واحتل روما المركز الثاني في دوري الدرجة الأولى الايطالي في الموسمين الماضيين لكن لا يزال هناك فجوة واضحة بينه وبين أندية اوروبا الكبرى برغم التعاقد مع ايدن دزيكو ومحمد صلاح.
وتأتي زيارة برشلونة للاستاد الاولمبي اليوم الأربعاء التي يستهل بها الفريق الكتالوني شوط الدفاع عن لقب دوري الأبطال، قبل مرور عام على خسارة روما 7-1 بملعبه أمام بايرن ميونيخ في البطولة نفسها.
واخترق الفريق البافاري دفاع روما كلما أراد تقريبا ليسجل خمسة أهداف في نصف ساعة مذهلة بالشوط الأول.
ومضى روما لينهي المجموعة في المركز الثالث بعد حصوله على نقطة واحدة من مباراتين أمام مانشستر سيتي بينما على الصعيد المحلي خسر ثلاث مرات في اخر أربع مباريات في الدوري ضد يوفنتوس.
وفي وجود ذلك في الأذهان أوضح غارسيا أنه سيشعر بالسعادة اذا احتل فريقه المركز الثاني في المجموعة التي تضم أيضا باير ليفركوزن الذي يشارك بانتظام في دوري الأبطال وباتي بوريسوف من روسيا البيضاء.
وقال غارسيا في مقابلة الأسبوع الماضي مع راديو مونت كارلو: «الهدف في دوري الأبطال هو تجاوز دور المجموعات إلى دور الستة عشر، بعيدا عن برشلونة.. إنها مجموعة مفتوحة».
وكانت هناك لمحة بسيطة من التفاؤل عندما قال: «الكل مقتنع بأنهم سيحصلون على 18 نقطة.. وذلك يعني انتزاع ست نقاط منا لكن في بعض الأحيان المعجزات تحدث في كرة القدم، لا يوجد لدينا ما نخسره ويجب أن نفعل كل ما في وسعنا لمخالفة التوقعات».
وستعيد المباراة لويس انريكي مدرب برشلونة إلى النادي الذي أمضى معه موسما غير ناجح في 2011-2012 عندما كان روما في مرحلة انتقالية واضحة.
واخر مواجهة بين الفريقين كانت منذ 13 عاما في دور المجموعات الثاني لدوري الأبطال عندما تعادلا 1-1 في برشلونة وفاز روما 3-صفر على أرضه في وجود لويس انريكي ضمن تشكيلة الفريق الكتالوني.
وبشكل لا يصدق هناك لاعب واحد لا يزال موجودا من الذين شاركوا في هاتين المباراتين وهو فرانشيسكو توتي صانع لعب روما الذي سيكمل 39 عاما هذا الشهر.
وقال غارسيا: «أود الفوز بلقب واحد على الأقل مع قائد فريقي .. فرانشيسكو توتي إنه لاعب غير عادي داخل وخارج الملعب».
الى ذلك، ذكرت تقارير صحفية إيطالية أن النجم المصري «محمد صلاح» سيقود خط هجوم الفريق الملقب بالذئاب أمام برشلونة في دوري أبطال أوروبا في اللقاء الذي سيقام على ملعب الأوليمبكو.
ووقع وصيف الدوري الإيطالي في المجموعة الخامسة مع برشلونة الإسباني، باير ليفركوزن الألماني وباتي بوريسوف من روسيا البيضاء.
وبحسب ما ذكرته صحيفة «لاجازيتا ديلو سبورت» الإيطالية الشهيرة أن صلاح سيعود للتشكيلة الأساسية لروما بعد أن بدأ مباراة الفريق السابقة في السيريا آ أمام فريق فروسينوني من على مقاعد البدلاء وشارك في الشوط الثاني وصنع الهدف الثاني الذي أحرزه خوان إيتوربي.
الصحيفة الإيطالية أكدت أن مدرب روما «رودي جارسيا» استقر على الدفع بالثلاثي «محمد صلاح، إيدين دزيكو وياجو فالكي» في خط الهجوم وأيضًا سيدفع في الطرف الأيمن بالبرازيلي صاحب الخبرة الكبيرة «دوجلاس مايكون» بعد أن غاب في المباريات الأخيرة لمصلحة فلورينزي. من جانبه، أعلن المدير الفني الإسباني لويس إنريكي قائمة فريقه برشلونة التي ستواجه روما اليوم الأربعاء على ملعب الأولمبيكو الخاص بالنادي الإيطالي.
وشهدت القائمة التي ضمت 20 لاعبًا غياب كلًا من « داني ألفيس وكلاوديو برافو وتوماس فيرمايلين» بسبب الإصابة، فيما يعود المدافع الإسباني الدولي جيرارد بيكيه لتشكيل الفريق عقب تعرضه للإيقاف بالليغا.
ويقود ثلاثي الهجوم المرعب « ميسي، سواريز، ونيمار « قائمة الفريق التي جاءت على النحو التالي: تير شتيجن، بيكيه، راكيتيتش، سيرجيو بوسكيتس ، انيستا، خوسيه سواريز، ميسي، نيمار، رافينيا، ماسكيرانو، بارترا، منير الحدادي، خوردي ألبا، ساندرو، سيرجي روبيرتو، أدريانو، ماتيو، جوردي ماسيب لوبيز، جامباو، لويس سواريز.
وفي سياق متصل، اوكل الاتحاد الاوروبي لكرة القدم، مهمة قيادة قمة الاولمبيكو بين فريقي روما الايطالي وبرشلونة الاسباني ضمن منافسات الجولة الاولى من مسابقة دوري ابطال اوروبا التي ستقام مساء اليوم، للحكم الهولندي بيورن كيبرز.
ونال الدولي الهولندي صاحب ال42 ربيعا، شارته الدولية في عام 2006، قبل أن يتم اختياره ضمن حكام النخبة في الاتحاد الاوروبي، وكان قد ادار عدة مباريات ضمن منافسات الدوري الهولندي الممتاز لكرة القدم ومسابقة الدوري الاوروبي ودوري ابطال اوروبا لكرة القدم، بالاضافة لاختياره ضمن حكام مسابقة كأس الامم الاوروبية 2012.
وادار كيبرز6 مباريات لفريق برشلونة ضمن منافسات دوري ابطال اوروبا عرف فيها البلوغرانا الخسارة مرة واحدة فقط جاءت امام فريق سيلتك الاسكتلندي، وتعادل الفريق في مناسبتين كانتا امام كل من شتوتغارت الالماني وباريس سان جيرمان الفرنسي.
في حين عرفت مواجهات برشلونة في ظل تحكيم الهولندي، امام كل من بورتو البرتغالي ودينموكييف الاوكراني وميلان الايطالي الفوز للفريق الاسباني.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة