الأمم المتحدة تؤكد أهمية وجود مؤسسات انتخابية قوية

الأسرة الدولية تجدّد التزامها بالمساعدة
بغداد ـ الصباح الجديد:
أعرب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيش خلال اجتماعه، أمس، مع مفوضي المفوضية العليا المستقلة للانتخابات عن التزام الأمم المتحدة ودعمها المستمرين لتعزيز مهنية مؤسسات العراق الانتخابية واستقلالها وحياديتها.
وأعرب أيضاً عن إدانته لأعمال العنف التي تستهدف العاملين بالمفوضية وتقدم بأصدق تعازيه لأسر العديد من العشرات من العاملين في مجال الانتخابات الذين قضوا نحبهم في هجمات ارتكبتها عناصر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.
وكرّر السيد الممثل الخاص تأكيده التزام الأسرة الدولية، عقب تجديد ولاية بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق، بمساعدة حكومة العراق والمفوضية العليا المستقلة للانتخابات في تنظيم عمليات انتخابية ذات مصداقية. كما رحّب بالتقدم الذي أحرزته، حتى الآن.
المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ومفوضية الانتخابات بإقليم كردستان العراق في توضيح الأدوار والمسؤوليات الخاصة بكلٍّ منهما مما سيتيح المجال للأمم المتحدة لتقديم الدعم لكلتيهما على نحوٍ منسق.
وأكد السيد كوبيش أنّ “وجود مؤسسات انتخابية قوية بمنأى عن التدخلات السياسية عامل أساسي لتحقيق الاستدامة للعمليات الديمقراطية في العراق، كما أن توفير الحماية والرفاه للعاملين في مجال الانتخابات أمر بالغ الأهمية”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة