العبادي لوفد أميركي: نعمل جاهدين لفرض سيطرة الدولة

بغداد ـ الصباح الجديد :
أكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، أن حكومته تسعى جاهدة لتوفير الأمن والسلام للمواطنين العراقيين وفرض سيطرة الدولة، فيما أبدى وفد من معهد السلام الأميركي رغبته في التواصل مع الحكومة العراقية لانجاز مشاريع في شتى المجالات.
وقال مكتب العبادي في بيان ورد الى “الصباح الجديد”، إن “رئيس الوزراء استقبل، في مكتبه وفدا من معهد السلام الأميركي برئاسة رئيس مجلس إدارته ستيفن هادلي ورئيسة المنظمة نانسي لندبورك”.
وأضاف أنه “جرى خلال الاجتماع مناقشة الأوضاع التي يشهدها البلد والتحديات التي يواجهها في شتى القطاعات ومشروع المصالحة المجتمعية وعودة العائلات النازحة إلى مناطقها التي تم تحريرها من العصابات الإرهابية”.
وأشار العبادي وفقا للبيان إلى أن “توفير الأمن والسلام والازدهار للمواطنين من الواجبات التي نعمل جاهدين لتوفيرها فضلا عن فرض سيطرة الدولة”.
من جهته، ثمن الوفد الأميركي “جهود الحكومة المبذولة في إعادة المواطنين لمناطقهم المحررة”، مبدين رغبتهم في “التواصل مع الحكومة لانجاز العديد من المشاريع في شتى المجالات”.
وكان العبادي أكد، في (25 نيسان 2015)، أن السلاح محصور بيد الدولة، ولا توجد أي جهة تدعو لخلاف ذلك، فيما شدد على “عدم وجود ميليشيات في العراق”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة