أكثر من 50 مقاتلة روسية تتسلم مناوبة قتالية

طائرات «تو 22» تشكل خطورة جدية على السفن والغواصات الغربية

الصباح الجديد – وكالات:

أورد المكتب الصحفي لوزارة الدفاع الروسية أن طواقم طائرات Su-24M وSu-27 وMiG-31 وSu-25 أكملت عملية التنقل إلى مطارات احتياطية في المنطقة العسكرية المركزية ، وفي الوقت الذي تسلم الدفاع الجوي الروسي منظومة «فيتياز» الحديثة للصواريخ المضادة للج، نشرت صحف غربية قائمة بأخطر الأسلحة الروسية، وتضم القائمة طائرات «سو- 35 «و»تو – 22 أم» وميغ – 31» و»تو -95» و»سو – 25 .
وقال تقرير المكتب الصحفي في وزارة الدفاع الروسية،امس الاحد، إن أكثر من 50 قطعة من المعدات الجوية شاركت في عملية التنقل إلى مطارات احتياطية في المنطقة العسكرية المركزية، حيث قطعت الطائرات ألفا إلى 3 آلاف كيلومتر.
وتدربت طواقم الطائرات أثناء تنفيذ مهمة التنقل على إجراء عمليات الهبوط في مطارات غير معروفة بينما تدربت الطواقم الأرضية على تجهيز الطائرات للإقلاع المكرر. ثم استلمت طواقم الطائرات المقاتلة مناوبة قتالية في الدفاع الجوي بعد إكمال عملية التنقل.
وبدأ الاختبار المفاجئ لقوات وقوى المنطقة العسكرية المركزية الروسية يوم الاثنين الماضي ، بأمر القائد الأعلى للقوات المسلحة الروسية فلاديمير بوتين حيث رفعت درجة الاستعداد لقوات المنطقة العسكرية المركزية وطائرات مناطق عسكرية أخرى وكذلك قوات الإنزال الجوي وتشكيلات طيران النقل العسكري إلى حالة الجاهزية الكاملة.
وأشركت قيادة الجيش الروسي نحو 95 ألف عسكري وأكثر من 7 آلاف قطعة من الأسلحة والمعدات العسكرية وزهاء 170 طائرة في الاختبار المذكور. جرى الاختبارحتى امس الاول السبت.
وكانت وسائل الإعلام الغربية قد نشرت في وقت سابق قائمة بأخطر الأسلحة الروسية، وتضم القائمة طائرات «سو- 35 «و»تو – 22 أم» وميغ – 31» و»تو -95» و»سو – 25».
وأدرجت صحيفة «ذي نايشنل انترست» الغربية في قائمة أكثر الطائرات الروسية خطورة مقاتلة «سو- 35» متعددة المهام، وطائرة «تو – 22 أم» بعيدة المدى والحاملة للصواريخ، ومقاتلة الاعتراض «ميغ – 31» ، وقاذفة «تو – 95» الاستراتيجية ومقاتلة «سو – 25» التكتيكية .
وجاء في مقال نشرته الصحيفة في هذا الموضوع أن مقاتلة «سو – 35» القابلة للمناورة والمتزودة بأسلحة قوية بوسعها التعامل مع أفضل الطائرات الغربية وحتى مع مقاتلة «أف – 22 رابتور» للجيل الخامس.
أما طائرة «تو – 22 أم» بعيدة المدى فأثارت وقتها صدمة في الدوائر الدفاعية الغربية لأن الغاية منها كانت غير معروفة، وكانت تلك الطائرة تشكل خطورة كبيرة على الأمن القومي الأمريكي لأن طائرات الاعتراض الأمريكية كانت أقل منها سرعة، وقالت الصحيفة إن «تو – 22» لا تزال تشكل خطورة جدية على السفن والغواصات الغربية.
على الصعيد نفسه ستتسلم قوات الدفاع الجوي التابعة لسلاح الجو الروسي قريبا منظومة حديثة متوسطة المدى للصواريخ المضادة للجو من طراز « أس – 350 ، فيتياز».
وقال قائد الدفاع الجوي في سلاح الجو الروسي اللواء سيرغي باباكوف للصحفيين في وقت سابق ،إن المنظومة الجديدة تعود إلى الجيل الجديد للصواريخ.
وأعاد اللواء إلى الأذهان أن منظومات «أس – 400 ، تريؤومف « للصواريخ المضادة للجو و»باتسير أس» للصواريخ والمدافع تتزود بها حاليا قوات الدفاع الجوي والفضائي الروسية، وذلك بموجب برنامج التسليح الذي أقرته الحكومة الروسية.
وكان رئيس شركة «ألماس – أنتاي» الروسية المصنعة للصواريخ قد أعلن في وقت سابق أن عام 2015 سيشهد بدء إنتاج منظومات «فيتياز» على دفعات.
وتم الكشف عن منظومة «فيتياز ، أس 350 إي» لأول مرة في معرض «ماكس – 2013» الروسي للطيران والفضاء.
يذكر أن منظومة فيتياز» تضم 12 منصة وتستخدم الصواريخ نفسها التي تستخدمها منتظومة «أس – 400» (مدى الإطلاق 400 كلم)، بالإضافة إلى الصواريخ قصيرة المدى.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة