الأخبار العاجلة

الوطني يخفق في الحفاظ على تقدمه بتعادله مع تايلاند

بعد تفريطه بفوز كان في متناول الأيدي

بغداد ـ فلاح الناصر:

فرط منتخبنا الوطني بفوز كان في متناول يده بعد ان خرج متعادلاً بهدفين لمثلهما امام مضيفه المنتخب التايلاندي بعد ان كان متقدماً حتى الدقيقة80 بهدفين نظيفين وذلك في مباراة التي اقيمت ظهر أمس في ملعب راجامانغالا بالعاصمة بانكوك بقيادة طاقم تحكيم ياباني بقيادة ماساكي توما»حكم ساحة» ويساعده من ماروهيرو اوكوساكا»مساعد أول»، و هيرو يوكي «مساعد ثان»، فيما سيكون الباكستاني عبد الله هداية «حكم رابع»، والسنغافوري اينغ واه مقيماً للحكام، والأردني أيمن هارون مشرفاً على المباراة، والمباراة لحساب الجولة الرابعة من منافسات المجموعة السادسة في التصفيات المزدوجة المؤهلة الى نهائيات كأس العالم في روسيا 2018، ونهائيات الامم الآسيوية في دولة الإمارات العربية المتحدة عام 2019.
لعب الوطني بتشكيلة تألفت من نور صبري لحراسة المرمى وسلام شاكر واحمد ابراهيم وعلي عدنان وسامح سعيد وضرغام اسماعيل وعلي حصني وسعد عبد الامير وعلي قاسم ويونس محمود وجستن ميرام.
وبرغم البداية المتواضعة للجانبين، فقد لاحت لمنتخبنا فرص تسابق على اهداها يونس محمود الذي سدد كرة قوية ابعدها حارس المرمى، في حين توغل علي عدنان المحترف في صفوف أودينزي الإيطالي من الجانب بيد أنه تباطأ بنحو غريب ليبعدها الدفاع، منتخبنا الوطني نجح في انهاء شوط المباراة الاولى بتقدمه بهدف حمل امضاء اللاعب جستن ميرام المحترف في فريق كولومبوس الاميركي بعد توغله بكرة داخل منطقة الجزاء لعبها ارضية على يمين حارس المرمى التايلاندي.
بداية شوط المباراة الثاني سجل يونس محمود هدف التقدم الثاني للاسود، لكن المدرب يحيى علوان يبدو انه يعمل بالنظام السابق ولا يستطيع ابعاد اللاعب الكبير ولو انخفض عطائه ولا سيما يونس محمود الذي كان المفروض ان يستبدله، في حين وقع اختيار علوان على اللاعب الفعال علي حصني ليخرجه من المباراة، ونظراً لاخطاء عدة وعدم القراءة الشجاعة للمدرب لاحداث المباراة ومجراها فقد تمكن المنتخب التايلاندي من تقليص الفارق بركلة جزاء اثر عرقلة همام طارق للاعب تايلاندي سجل منها توثمان الهدف في الدقيقة 80 ، ثم اضاف هدف التعديل بنحو غريب جداً، فقد مر لاعب تايلاند من جهة اليمين وحول كرة عبرت المدافعين وحارس المرمى نور صبري وبالتالي ارسلها المهاجم توساكي تايلاند الى الشباك معلناً هدف التعديل في الدقيقة 83.
وبذلك يحافظ تايلاند على صدارة الترتيب وله 7 نقاط، في حين لمنتخبنا 4 نقاط.
الجدير بالذكر ان منتخبنا الوطني سبق ان فاز في المباراة الاولى التي اجراها في ملعب باص الايراني ملعب العراق المفترض في التصفيات امام الصين تايبيه وفاز بخمسة اهداف لهدف واحد.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة