واشنطن تدعو عائلات جنودها إلى مغادرة جنوب تركيا

واشنطن ـ روسيا اليوم:
دعت الولايات المتحدة الأمريكية امس الجمعة، عائلات جنودها ودبلوماسييها في المناطق الجنوبية من تركيا لمغادرة البلاد، في الوقت الذي تجهد فيه لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية»داعش».
وحثت وزارتا الخارجية والدفاع عائلات الجنود والدبلوماسيين الأمريكيين الموجودين في جنوب تركيا على مغادرة البلاد طوعا بعد تكثيف حملاتها الجوية ضد «داعش».
وأكد السكرتير الصحفي في وزارة الدفاع الأمريكية، بيتر كوك، أن القرار الأخير لم يأت نتيجة أي حادث بعينه، وإنما اتخذ من جانب الحيطة والحذر، لا سيما بعد تغير الأمور في قاعدة انجرليك النشطة بعمليات جوية ضد داعش».
وكانت الولايات المتحدة قد طلبت في وقت سابق من تركيا السماح لها باستخدام قاعدة «انجرليك» الجوية في عمليات ضد تنظيم «داعش»، باعتبارها الأقرب إلى نقاط تموضع التنظيم في العراق وسوريا.
وحسب كوك، فإن الإجلاء اختياري ولن يجبر أفراد عوائل الجنود والدبلوماسيين على المغادرة، ولكن ستتحمل الحكومة الأمريكية تكاليف عودة الراغبين في مغادرة تركيا إلى الولايات المتحدة.
على صعيد متصل، قال مسؤولون أمريكيون إن هذه الخطوة تتعلق بأكثر من 900 من أفراد عائلات الجنود المتمركزين في قاعدة انجرليك الجوية التركية، وأقارب الدبلوماسيين العاملين في القنصلية الأمريكية في مدينة أضنة المجاورة.
وقالت وزارة الخارجية إن القنصلية الأمريكية في أضنة ستواصل نشاطها كالمعتاد.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة