الحكومة تنفي موافقتها على مشاركة سياسيين بمؤتمر قطر

بغداد ـ الصباح الجديد :
نفى مصدر مقرب من رئاسة الوزراء، أن تكون الحكومة العراقية قد أعطت موافقة بمشاركة بعض السياسيين في مؤتمر قطر المزمع عقده هذا الأسبوع في قطر.
وقال المصدر، في حديث الى السومرية نيوز، إن “الانباء والتصريحات التي تحدثت عن موافقة الحكومة على حضور عدد من الشخصيات السياسية لهذا المؤتمر لا أساس لها من الصحة”.
وكان رئيس مجلس شيوخ العشائر المقاتلة ضد “داعش” في محافظة الأنبار نعيم الكعود دعا، رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى اتخاذ موقف تجاه المؤتمر المزمع عقده في العاصمة القطرية الدوحة، فيما عد أن المؤتمرات التي تعقد في الخارج “تؤسس لمرحلة ما بعد داعش”.
وكانت “الصباح الجديد” قد نشرت امس تقريرا اشارت فيه الى تضارب الانباء حول مشاركة اتحاد القوى وبعض الشخصيات السياسية في هذا المؤتمر، في حين اكد تصريح للنائب احمد المساري القيادي في اتحاد القوى علم الحكومة بعقد هذا المؤتمر، كما ورد في التقرير.
يذكر أن وسائل إعلام محلية وعربية ومواقع تواصل اجتماعي تناقلت، مؤخرا أنباء مفادها أن شخصيات “سنية” بارزة ستعقد اجتماعا يوم الثاني من أيلول الجاري في العاصمة القطرية الدوحة، مبينة أن الاجتماع سيحضره رئيس البرلمان سليم الجبوري ووزير التخطيط سلمان الجميلي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة