«الصناعة» تنجز أكبر وحدة لتصفية المياه للمدينة الرياضية بالبصرة

نفذت مشاريع لدعم وإسناد قطاعي النفط والكهرباء

ضحى محمد*

اعلن وزير الصناعة والمعادن المهندس محمد صاحب الدراجي انجاز الشركة العامة للتصميم والانشاء الصناعي اكبر وحدة لتصفية المياه خاصة للمدينة الرياضية في البصرة وبعـملية الحفر النفقي التي تم استعمالها في هذا المشروع والتي تعد الاولى من نوعها في العراق.
وقال الوزير ان الملاكات المتخصصة في الشركة انجزت اعمالها المتضمنة تصميم وتنفيذ وفحص وتجهيز ومد الانبوب الناقل للماء الخام للمدينة الرياضية ، مشيرا الى ان هذا الانبوب يقوم بتغذية المدينة الرياضية بالماء من محطة ماء العباسي الى المنطقة الخدمية المجاورة للمدينة الرياضية ، وبمعدل ضخ 3250 م3/ ساعة.
واوضح الدراجي ان ملاكات الشركة بالتعاون مع شركة الفارس العامة تمكنت من ايصال الماء من مأخذ ماء العباسي والذي يبعد مسافة 16كم عن المدينة الرياضية وايصاله الى وحدات تصفية المياه التي تم انشاؤها قرب مواقع المدينة الرياضية مرورأ من تحت عدة جسور وطرق رئيسة في المدينة اضافة الى عبوره من تحت شط البصرة وبأسلوب الحفر النفقي بعـــمق مايزيد على 16م حــــيث يصب في احواض ماء كبيرة(خــزانات)عدد 3سعة الواحد منها 10 الاف م3 ليتم بعدها نقل هذا الماء الى احواض اخرى دائرية لغرض اجراء بعض المعاملات عليه ومن ثم ينقل الى فلاتر خاصة بتصفية المياه وبعدها يضخ ماء صالحأ للشرب الى المدينة الرياضية وكذلك الفنادق الملحقة بها والمرافق الاخرى.
من جانبها ابدت الشركة استعدادها للاعمام تجربة الحفر النفقي المستعملة لاول مرة في العراق الى دوائر الدولة والوزارات المعنية بهذا الموضوع حيث ان للشركة اعمال مماثلة انجزت في بغداد وبقية محافظات العراق مايخص تصفية المياه ومعالجتها.
على صعيد اخر وبمتابعة مباشرة من قبل الوزير اعلنت الشركة العامة للمنظومات احدى شركات الوزارة عن تنفيذها عددا كبيرا من المشاريع التي تعاقدت على انشائها لصالح قطاعات النفط والكهرباء والصناعة وقطاعات اخرى متعددة ووزارات الدولة.
وقال مدير عام الشركة يوسف محمد جاسم ان الشركة تسهم في اعمال تشغيل وصيانة المحطات الكهربائية مع تدريب ملاكات هذه المحطات ومنها عقد تشغيل وصيانة وتدريب موقعي للمرحلة الاولى لمحطة ديزلات الشهيد عبد العباس بكلفة بلغت (11 ) مليون دولار اضافة الى عقد المرحلة الثانية لاكمال اعمال تنفيذ المحطة بمبلغ (15 ) مليون دولار ، مشيرا الى ان هناك مشاريع اخرى لصالح قطاع الكهرباء منها عقد تاهيل منظومة حماية الوحدتين (3 و4 ) منظومة حماية المحولات والمحركات لمحطة كهرباء الدورة الحرارية فضلا عن عقد تجهيز منظومة عدادات وقود عدد (4) للمحطات الكهربائية.
واكد يوسف ان للشركة مشاريعها التي تقوم من خلالها بتقديم الاسناد الى القطاع النفطي في البلد ومنها عقود تجهيز وتنفيذ (21) ميزانا جسريا لصالح شركة تعبئة الغاز ومستودع العمارة بكلفة بلغت (3390) مليون دينار اضافة الى عقد تجهيز ونصب منظومة المراقبة الصورية لعشرة مواقع تابعة الى شركة تعبئة الغاز بكلفة بلغت 1730،95 مليون دينار فضلا عن تنفيذها لمشروع تجهيز ونصب منظومة المناداة لصالح شركة مصافي الجنوب.
وبين يوسف ان الشركة تسهم بتقديم الخدمات الفنية لصالح قطاعات متعددة ومنها قطاع التربية من خلال تنفيذها عقود الارشفة الالكترونية وعقود خدمة الانترنت.
من جانب اخر نفذت الشركة مشروعا مهما يتضمن انشاء مختبر للفحص والتعيير من تخصيصات الخطة الاستثمارية لوزارة الصناعة والمعادن البالغة 4 مليارات دينار وبواقع ملياري دينار لعام 2013 وملياري دينار لعام 2014.
الى ذلك حققت الشركة العامة للتصاميم وتنفيذ المشاريع احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن نسب انجاز متقدمة في عقودها المبرمة مع شتى مؤسسات الدولة.
وقال مدير المركز الاعلامي في الوزارة عبد الواحد الشمري ان الشركة انجزت نسبة 68 % من اعمال تنفيذ عقد صيانة وتأهيل مستودع العمارة القديم لصالح شركة توزيع المنتجات النفطية مع اعمال عقد ملحق.
واوضح ان الشركة انجزت ايضا مانسبته 90% من اعمال عقد تنفيذ ونصب مسقفات حرارية عدد (6) لمحطة كهرباء الناصرية وبكلفة تبلغ نحو مليار و200 مليون دينار ، مبينا بأن اعمال العقد المذكور تنفذ لصالح الشركة العامة للمشاريع الغازية.
واضاف الشمري أن الشركة وصلت الى نسبة انجاز تبلغ مايقارب 34% من اعمال عقد نصب وتنفيذ وفحص وتشغيل محطة كهرباء الزايلينات لصالح شركة مصافي الشمال وبقيمة بلغت اكثر من مليار دينار كما ان للشركة عقدا مع شركة مصافي الشمال لتجهيز وصبغ وتغليف شبكات الانابيب لخزانات مصافي الدهون بمبلغ يصل الى مليار و400 مليون دينار .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة