الأخبار العاجلة

إطلاق مشروع “المجموعة الوطنيّة للسياسات الثقافيّة”

في مؤتمر صحافي عُقد ببغداد
بغداد ـ الصباح الجديد:
في فعاليّة تهدف إلى إطلاق حراك جديد، معني بمراجعة التشريعات المتعلّقة بالثقافة وضمن جهد عربيّ مشترك، نظّمت “المجموعة الوطنيّة للسياسات الثقافيّة في العراق”، مؤخراً، مؤتمراً صحافيّاً لإعلان نفسها ببغداد، على قاعة فندق ركن كهرمانة، وسط حضور جمع من المثقفين والكتاب والفنّانين.
وافتتح المؤتمر المخرج المسرحيّ كاظم النصار، بالحديث عن المجموعة وعن الإطار الذي جاءت فيه، كونها جزء من مشروع “السياسات الثقافيّة في العالم العربيّ” الذي تدعمه مؤسّسة “المورد الثقافيّ”، وكيف إنّ العراق انضمّ حديثاً إلى هذه المبادرة، التي نجحت في عدد من العواصم العربيّة، في المغرب العربيّ وفي دول أخرى، وشرح للحضور كيف جرى صياغة الخطوات التأسيسيّة الأولى من قبل الشاعر حسام السراي والمخرج محمد الدراجي، داعياً الناقد السينمائي علاء المفرجي للتعريف بالمشروع أكثر، إذ طرح بعض المحاور لتوضيح الجهد المستقبلي، ومنها :”تأخّر كثيراً التحاق العراق ببرنامج “السياسات الثقافيّة في العالم العربيّ”، وهو بأمس الحاجة للانضمام لمثل هذا الاشتغال الذي يدعم التخطيط والتبادل الثقافيّ في المنطقة العربيّة، كون الحراك الثقافيّ العراقيّ وإن كان متعدّداً ومتنوعاً وغنيّاً في أشكاله وفعاليّاته، لكنّه يحتاج إلى تعزيز الحضور في الساحة العربيّة والتعاون الذي يتيح لنا بلوغ منهج واضح يتعلّق بالسياسة الثقافيّة داخل البلاد، عبر الإعداد لمسح يتعلق بها”.
ومن ثمّ قرأ الشاعر حسام السراي البيان الصحافيّ للمجموعة قائلاً فيه: “هل ننسى أنّ البيئة القانونية للعمل نفسه متدنية وفقيرة إلى حدّ كبير، على مستوى حقوق المؤلف ودعم النتاج الإبداعيّ وتصدير الكتاب إلى الخارج ورعاية الروّاد والالتفات لجهود التعريف بالمنجز الثقافيّ في الخارج، فضلاً عن غياب الجوائز المُعتبرة لشتّى الإبداعات. المجموعة حديثة التأسيس، لا تملك بالطبع عصا سحريّة وليست لديها فعاليّات ذات أثر آني”.
بعدها تحدّثت الفنّانة آلاء نجم عن طموحات المجموعة في عملها، ودعت الحضور إلى طرح أسئلتهم ومداخلاتهم، إذ أسهم في الحوار: الموسيقار كريم كنعان وصفي، والشاعر والمترجم صادق رحمة، وممثل مؤسّسة اتجاهات حارث النصار، والشاعر عارف الساعدي، والشاعر والصحافي حسن جوان، وطرحت المداخلات طبيعة التعاون المستقبلي مع الأسماء الثقافيّة والفنيّة وشكل الحراك على السلطتين التشريعية والتنفيذية، ومبرّرات اختيار اسم المجموعة الوطنيّة..

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة