بغداد.. تعبق بذكرى الماضي

بغداد – الصباح الجديد:

هو عنوان الكتاب الذي صدر حديثا عن مكتبة عدنان\بغداد، وهو من تأليف جبار البهادلي. وعنوان الكتاب هو المفتاح الى محتواه الذي يتضمن سلسلة من التحقيقات حول اهم الاماكن التراثية للعاصمة بغداد، واهم الشخصيات، وكل ماتميزت به من فنون وآداب وتراث منه ما ظل شاخصا حتى الآن، ومنه مااندثر بسبب تعاقب الانظمة وتعرض العـاصمة بغداد للحروب ومانتج عنهـا مـن تخريـب ونهـب وسلـب.
الكاتب البهادلي يشير الى كتابه على انه «تسجيل لجزء مهم من الذاكرة البغدادية»، حيث تشكل هذه المواد التي يتكون منها الكتاب سييرة ذاتية لمدينة، او هي «بانوراما بغدادية» يمر من خلالها الكاتب على المراحل الاولى لتأسيس شواخص مهمة مثل معهد الفنون الجميلة، والمتحـف العراقــي، والمسرح والفرق المسرحية، والفرق الغنائية وأشهر الفنانين في كافة المجالات، اضافة الى تاريخ نشوء السينما في العراق، والتلفزيون والاذاعة. ويرافق التكون الثقافي لمدينة بغداد في العصر الحديث مع نشوء الدولة العراقية في العام 1921، بينما يسبق وجود بعض الفنون والاداب هذا التاريخ بكثير. يستعرض الكاتب معالم بغداد التراثية من البيوت والمتاحف والمقاهي وشوارع بغداد والتماثيل والنصب التي تميزت بها مستعرضا مراحل النشوء والتطوير واندثار بعضها وماتعرضت له من تخريب او نهب او سرقة او تهديم على ايدي الحكومات المتلاحقة فكان هذا الكتاب سجلا تأريخيا جامعا لكل صغيرة وكبيرة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة