“دولة القانون” تهدِّد بالاستقالة إذا لم يحذف اسم المالكي من تقرير الموصل

بغداد ـ الصباح الجديد:
طالب نواب ائتلاف دولة القانون، امس الاثنين، رئيس البرلمان سليم الجبوري بحذف اسم زعيم الائتلاف نوري المالكي من تقرير لجنة سقوط الموصل، فيما هددوا بالاستقالة والانسحاب من البرلمان في حال عدم حذفه.
وقال مصدر برلماني في حديث الى السومرية نيوز، إن “نواب دولة لقانون تجمعوا، صباح امس، أمام مكتب رئيس البرلمان سليم الجبوري، احتجاجاً على ورود اسم زعيم الائتلاف نوري المالكي ضمن الشخصيات المسؤولة عن سقوط مدينة الموصل بيد تنظيم داعش”، مبينا أن “النواب كانوا غاضبين وبدؤوا باجتماع مغلق مع الجبوري فور وصوله لمكتبه”.
وأضاف المصدر، أن “نواب دولة القانون هددوا بالاستقالة والانسحاب من البرلمان في حال عدم حذف اسم المالكي”، لافتا الى أن “النواب كانوا متوترين وتعالت أصواتهم عند مكتب رئيس البرلمان”.
وكان النائبة عن ائتلاف دولة القانون عواطف نعمة وصفت، الأحد (16 آب 2015)، تقرير لجنة التحقيق بسقوط الموصل بأنه “مسيس”، عازية ذلك الى أن التقرير حمّل رئيس الوزراء السابق نوري المالكي المسؤولية وأغفل دور رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، فيما دعت الى استبدال رئيس اللجنة حاكم الزاملي بشخص آخر واتهمته بأنه غير حيادي.
يذكر أن تقرير الموصل تضمن 35 متهماً بسقوط المدينة منهم قيادات سياسية وعسكرية ومسؤولين بالحكومة المحلية لمحافظة نينوى.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة