الأخبار العاجلة

برشلونة يقتنص السوبر الأوروبي من أنياب إشبيلية

ميسي يفوز بجائزة أفضل لاعب

تبليس ـ وكالات:

وجد فريق برشلونة صعوبة بالغة في الفوز على إشبيلية، ليتوج الفريق الكتالوني بكأس السوبر الأوروبي للمرة الخامسة في تاريخه، وذلك في مباراة مثيرة امتدت أكثر من 120 دقيقة، أقيمت مساء أمس الاول في مدينة تبليس عاصمة جورجيا.
لم يستغل إشبيلية تقدمه بهدف مبكر سجله إيفير بانيجا في الدقيقة 3، ليرد البارسا بهدفين سجلهما الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي في الدقيقتين 7 و15، وأضاف رافينيا ألكانتارا الهدف الثالث في الدقيقة 44، قبل أن يضاعف لويس سواريز الغلة بهدف رابع في الدقيقة 52.
لكن الفريق الأندلسي قلص الفارق بهدفين لخوسيه أنطونيو ريس وكيفين جاميرو في الدقيقتين 75 و72 من ركلة جزاء، ثم أدرك يفين كونوبليانكا التعادل في الدقيقة 82، قبل أن يخطف بيدرو رودريجيز هدف التتويج في الدقيقة 115 من الوقت الإضافي.
رد البارسا بهذا الفوز اعتباره من منافسه إشبيلية الذي انتزع منه لقب السوبر الأوروبي عام 2006 بالفوز 0/3، ويتوج بالرباعية بالرباعية مكرراً إنجاز موسم 2009/208 تحت قيادة جوارديولا، كما بات البلوجرانا أكثر فريق يتوج باللقب برصيد 5 مرات متساوياً مع إيه سي ميلان الإيطالي.
ومُنح الأرجنتيني ليونيل ميسي جائزة أفضل لاعب في مباراة نهائي كأس السوبر الأوروبي لكرة القدم، التي أقيمت الثلاثاء بين برشلونة وإشبيلية وانتهت بفوز الفريق الكتالوني 5-4 بصعوبة، سجل منها «البرغوث» هدفين من كرتين ثابتتين.
وبدأ ميسي المباراة بنحو قوي للغاية، وتمكن في غضون عشر دقائق من تسجيل هدفين حول بهما تأخر البرسا بعد هدف إيفر بانيجا المبكر للفريق الأندلسي.
وصرح مهاجم الفريق الكتالوني وصاحب جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعبي العالم أربع مرات من قبل، عقب رفع زميله أندريس إنييستا للكأس: «كنا مجهدين للغاية وبالتالي تعقدت مهمتنا في المباراة»، إذ كان البرسا متقدما 4-1 قبل أن يعود إشبيلية ويتعادل 4-4، ليحتكم الفريقان لشوطين إضافيين.. كما حيا ميسي زميله بيدرو رودريجيز، بطل الهدف الخامس الحاسم الذي منح الفريق الكأس في الشوطين الاضافيين.. وقال: «بيدرو يستحق هذا لكل ما أعطاه للنادي»، في إشارة لرحيله الوشيك عن القلعة الكتالونية.
وبذلك عادل ميسي هداف فريق برشلونة، بطل اوروبا والدوري الأسباني لكرة القدم، الرقم القياسي للبرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد، لعدد الأهداف المسجلة على مستوى البطولات الأوروبية للأندية.
وسجل ميسي هدفين من ركلات حرة مباشرة في غضون تسع دقائق في الشوط الأول من مباراة كأس السوبر الأوروبي التي تجمع بين فريقه برشلونة ومواطنه اشبيلية في تبليسي، ليرفع رصيده من الأهداف على مستوى البطولات الأوروبية للأندية إلى 80 هدفا متساويا مع رونالدو.
وواصل برشلونة الإسباني هيمنته على الكرة الأوروبية بعد تغلبه على مواطنه اشبيلية في مباراة ملحمية بنتيحة 5-4 في العاصمة الجورجية تيبيليسي ليضيف كأس السوبر الاوروبي لخزائن كؤوسه هذا العام.
وسبق لبرشلونة أن أحرز الثلاثية التاريخية (الدوري والكأس ودوري الأبطال) الموسم الماضي للمرة الثانية في مسيرته، وهو مرشح لرفع عدد ألقابه في عام واحد إلى ستة في حال حسم مباراتي كأس السوبر الإسباني أمام أتلتيك بلباو لمصلحته، إضافة إلى فوزه بكأس العالم للأندية التي ستقام في كانون الأول المقبل.
وفيما يلي أبرز الأرقام والإحصائيات والحقائق التي جمعها موقع عقب انتهاء مباراة السوبر الأوروبي مساء امس الاول، إذ رفع برشلونة رصيده من الألقاب في كأس السوبر الأوروبي إلى 5 ليتقاسم الرقم القياسي مع أي سي ميلان الإيطالي.
وارتفع عدد الكؤوس الأوروبية التي رفعها لاعبو برشلونة عبر تاريخ النادي إلى 17 كأسا مقابل 14 لأي سي ميلان وريال مدريد و11 للفريق الإنجليزي ليفربول.
كذلك عادل كل من الأرجنتيني ليونيل ميسي والإسباني أندريس إنييستا الرقم القياسي لعدد الألقاب مع برشلونة والمسجل باسم تشافي هرنانديز برصيد 25 لقبا.. كما عادل البرازيلي دانييل ألفيش الرقم القياسي لعدد مرات الفوز بلقب كأس السوبر الأوروبي والمسجل باسم الإيطالي باولو مالديني (4 ألقاب). وشارك النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في مباراة كأس السوبر الأوروبي للمرة الرابعة في مسيرته مع برشلونة متخطيا كل من أمور وفكتور فالديز وتشافي هرنانديز (3 مرات).. وبفوزه انضم مدرب برشلونة لويس إنريكي لثلاثة مدربين آخرين سبق لهم الفوز بكأس السوبر الأوروبي كلاعبين أيضا وهم جوسيب غوارديولا وكارلو أنشيلوتي ودييغو سيميوني.
وبدأ برشلونة المباراة بخمسة لاعبين تخرجوا من أكاديمية «لاماسيا» الشهيرة، أي نفس عدد اللاعبين الذين بدأوا نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.
كما تعاقد اشبيلية مع 10 لاعبين جدد خلال الصيف الحالي، لكنه أشرك اثنين منهم فقط كأساسيين في مباراة كأس السوبر وهما الدنماركي مايكل كرون داهلي والفرنسي عادل رامي.
وأصبحت تيبيليسي العاصمة رقم 13 التي يحرز ميسي على أراضيها هدفا، كما ارتفع عدد المدن التي هز فيها ميسي الشباك إلى 25 مدينة.. من جانبه أحرز ميسي هدفين أو أكثر في شباك اشبيلية للمرة الثامنة في مسيرته، أي أكثر من أي فريق آخر في هذه الناحية.
و تحول اشبيلية إلى الضحية المفضلة لميسي الذي هز شباك الفريق الأندلسي 24 مرة.. كما ارتفع رصيد ميسي من الأهداف في مباريات كأس السوبر إلى 3 أهداف بالتساوي مع أري هان وأوليغ بولوخين وفرانسوا فان در إلست وغيرد مولر راداميل فالكاو وروب رنزينبرينك وتيري ماكديرموت.
وأصبح ميسي صاحب أكبر عدد من الدقائق التي شارك فيها مع برشلونة في مباريات كأس السوبر برصيد 420 هدفا.. وبهدفه في مرمى اشبيلية أصبح رافينيا ثالث أصغر لاعب في تاريخ برشلونة يسجل هدفا في كأس السوبر بعد أمور وبيدرو رودريغيز.
وهذه هي المباراة الأولى التي يسجل فيها برشلونة 4 أهداف أو أكثر في مباراة نهائية منذ نهائي كأس العالم للأندية العام 2011.. كما هذه سابع مباراة نهائية يحرز فيها بيدرو رودريغيز هدفا لبرشلونة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة