شتيغن يصف مشاعره تجاه الريال وأنييستا يتحدّى أوروبا

كاسيميرو: أعيش حلماً آخر بعد عودتي إلى الملكي

مدريد ـ وكالات:

أكد الحارس الألماني تير شتيغن، حامي عرين نادي برشلونة، بطل الثلاثية التاريخية (كأس إسبانيا والدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا لكرة القدم)، على كرهه لنادي ريال مدريد الغريم التقليدي للبرسا.
وقال النجم الالماني الذي حضر مؤتمرا لليونيسيف رفقة زميله أندريس أنييستا: «مواجهة ريال مدريد وإسبانيول من الأقوى في الموسم، بسبب التنافسية العالية، ريال مدريد ليس الفريق الذي أحبه، ووجود إسبانيول في المدينة نفسها يزيد من نسبة التوتر، لكنني أكن لهما الاحترام».
قبل أن يتحدث زميله أنييستا عن رأيه بمشوار الفريق في الموسم المقبل، ولا سيما أن الجماهير تنتظر الكثير من فريقها الذي حصد كل شيء في الموسم الماضي، حيث قال: «من الصعب تكرار الثلاثية في الموسم المقبل، لم يسبق لأحد أن فعلها، لكننا متشوقون لخوض هذا التحدي لتحقيق الثلاثية مجددا».
ودعم النادي الكتالوني كتيبته بإسمين جديدين تحضيرا للموسم المقبل، وهما التركي أردا توران والإسباني أليكس فيدال من إشبيلية.
إلا أن كعكة الموسم المقبل ما زال ينقصها ضم لاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا الذي كثرت حوله الأقاويل بقرب إنتقاله للبرسا خاصة مع فوز بارتوميو برأسة البرسا على حساب منافسه العنيد خوان لابورتا.
يذكر أن برشلونة سيفتتح موسمه بعدد من المباريات الصعبة، حيث قال لاعبي البرسا أن الهدف من هذا الجدول هو خسارة الفريق للقبه المحلي، إلا أن إنريكي أكد أن كتيبته ستكون جاهزة للتحدي مع بداية الموسم الكروي.
وفي سياق متصل، عانى النجم التركي أردا توران، لاعب نادي برشلونة، بطل الثلاثية التاريخية (كأس إسبانيا والدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا لكرة القدم، من الإصابة في تدريبات برشلونة.
وقالت صحيفة ماركا المدريدية أن الإصابة أجبرت النجم التركي على مغادرة التدريبات الروتينية للفريق، وذلك خوفا من تفاقهما.
وأكدت الصحيفة أن الدولي التركي شعر بالألم في قدمه اليمنى مما أجبر إدارة إنريكي على إخراجه من المجموعة، وخوضه تدريبات خفيفة، وقام برشلونة بضم توران من أتلتيكو مدريد في صفقة بلغت 35 مليون يورو، بعد عروضه الرائعة التي قدمها رفقة المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني.
يذكر أن النجم التركي كان قد سافر ضمن كتيبة البارسا إلى أميركا في جولة الفريق، وقد كانت الإصابة موجودة لكنها الان أصبحت تشكل خطرا على استعدادات اللاعب البدنية للموسم المقبل.
الى ذلك، أكد كاسيميرو، لاعب وسط فريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم، أنه دائما ما كان يفكر في العودة إلى الفريق الملكي، بعد الموسم الذي لعبه في صفوف بورتو البرتغالي على سبيل الإعارة، وذلك بعد يوم من انضمامه إلى معسكر (الميرينغي) في أستراليا استعدادا للموسم الجديد.
وأبدى اللاعب البرازيلي سعادته بتحقيق حلمه بالعودة إلى الريال، الذي خاض أولى مبارياته الودية استعدادا للموسم المقبل أمام روما الإيطالي، والتي حسمها الأخير بركلات الترجيح (7-6) بعد انتهاء المباراة بالتعادل السلبي.
وأوضح كاسيميرو: «أنا أعيش حلما آخر، أشعر بأنني أعود إلى بيتي، خرجت لعام، ولكن دائما ما كنت أفكر في العودة لريال مدريد، أشعر بحماس شديد لتحقيق الانتصارات هنا، لقد كان عاما هاما للغاية في حياتي».
وأقر كاسيميرو بأن بورتو: «ساعده كثيرا» خلال الموسم الذي أمضاه في صفوفه بالدوري البرتغالي، مشيرا إلى أنه عمل «بجد وبحماس وتواضع»، ونصب عينيه العودة إلى صفوف الفريق الملكي.
وأشار إلى أن شعوره «ايجابي» بعد أن خاض تدريبات الفريق الملكي منذ الاثنين، وذلك لأن الجهاز الفني بقيادة المدير الفني الجديد رافائيل بنيتز «يقوم بعمل كبير.. وأضاف: «عقلية اللاعبين جيدة للغاية، أعتقد أنه طريق الفوز بالألقاب في نهاية الموسم، بنيتز مدرب ذكي ينتظر الكثير من لاعبيه».
وبسؤاله عن السبب الذي دفعه لاختيار ارتداء القميص رقم 14، قال «يروق لي كثير»، كما أن لاعبين كبار ارتدوه في تاريخ الريال أمثال خوسيه ماريا غوتيريز «جوتي»، وتشابي ألونسو.. وتابع: «لقد صنعوا التاريخ في النادي، أعتقد أن بامكاني صناعة التاريخ، لدي رغبة كبيرة وأواصل العمل لتحقيقه».
وأشار إلى أن المواجهة المقبلة التي يخوضها الريال في اطار منافسات بطولة (كأس الأبطال) الودية أمام مانشستر سيتي الإنجليزي الجمعة في ملبورن بأستراليا: «صعبة للغاية لأن السيتي فريق جيد، ولكنها مباراة تحضيرية، ولا زلنا في البداية مع مدرب مختلف، سيكون علينا مواصلة العمل شيئًا فشيئاً».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة